إعدام الكلاب الضالة يثير الجدل بشفشاون - بريس تطوان - أخبار تطوان

إعدام الكلاب الضالة يثير الجدل بشفشاون

بريس تطوان

استنكرت فعاليات مدنية وحقوقية، “المجزرة” التي أقدمت عليها سلطات شفشاون، في حق الكلاب الضالة.

ونددت الفعاليات، بالطريقة التي اعتمدها المكلفون بالعملية، لإعدام هؤلاء الكلاب، في إشارة إلى أنها تتنافى والمواثيق الدولية والقوانين المعمول بها في مجال حقوق الحيوانات.

من جانبهم، تداول مجموعة من النشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي، صورا لعملية القضاء على الكلاب بطريقة وصفت بالوحشية، حيث تم تكسير رؤوسها بالعصي والحجارة وكذا ضربها، مما أثار غضب الرواد وجعلهم يحتجون عن الأمر.

وناشدت الفعاليات المسؤولين، للوقوف على هذه “المجزرة”، مشددين على أن الإشكالية يمكن حلها بمختلف الطرق القانونية، المتعارف عليها والمعمول بها دوليا.

هذا وجاءت العملية، استنادا لعدد من الشكايات التي توصلت بها الجماعة الترابية من لدن المواطنين بخصوص التواجد الكبير للكلاب الضالة والتي كانت تعرض سلامتهم الصحية للخطر.

 


شاهد أيضا