إطلاق مبادرة من المعهد الفرنسي لمكناس - بريس تطوان

إطلاق مبادرة من المعهد الفرنسي لمكناس

تعود تظاهرة اللقلاق الثرثار، ربيع كتب الشباب بالمغرب، التي تم إطلاقها بمبادرة من المعهد الفرنسي لمكناس، بجميع فروع المعهد الفرنسي للمغرب. وستنظم النسخة التاسعة أيام 23، 24، 25 ماي الجاري تحت شعار “الحكاية وإفريقيا ” .

يستهدف هذا الموعد المميز من الموسم الثقافي فرنسا-المغرب الجمهور الناشئ من 4 إلى 12 سنة، كما يحظى بالتركيز على خلق أجواء تتسم بالودية والاكتشاف من خلال لقاءات جديدة مع مهنيي أدب الشباب عبر ورشات للإبداع، ومشاريع بالأقسام، ومعارض، وعروض حكائية، ومسارات السيرك…

وقام بإنجاز ملصق هذه السنة الرسام لكتب الأطفال الفرنسي “زاوو” الذي من بين أعماله “Les enfants de l’Antilope”، “Léon et son Croco”، “L’enfant qui savait lire les ” …animaux

لمدة ثلاثة أيام، تستقبل تظاهرة اللقلاق الثرثار مجموعة من المؤلفين والرسامين والحكواتيين وبائعي الكتب والكوميديين والموسيقيين من بينهم: محمد عدي من الجزائر، نزيهة بوراس-شامو من المغرب، نزهة شوفي من المغرب، المدرسة الوطنية للسيرك شمسي من المغرب، ناتالي ديترلي من فرنسا، حليمة حمدان من المغرب، سليمان مبودج من السنغال، دومينيك موانكومي من الكونغو الديمقراطية، برونو بيلورجي من فرنسا، مامادو سال من موريتانيا، بينتو سومبيي من بوركينافاسو، أدريان يابوزا من جمهورية افريقيا الوسطى …

يذكر أن نسخة 2018 من تظاهرة “اللقلاق الثرثار” عرفت تنظيم 386 نشاطا قام بتأطيرها 60 مهنيا، مما أتاح لحوالي20000 طفلا فرصة اكتشاف العالم السحري للكتاب. كما شهدت تقديم 225 مشروعا دراسيا ذات صلة مع البرمجة، وهو ما مكن تلاميذ 145 مدرسة وجمعية من الانخراط في هذا الموعد الثقافي .

كما تم خلال النسخة السابقة توزيع 600 كتاب على تلاميذ المؤسسات التعليمية العمومية والجمعيات بفضل نظام التضامن “شيكات كتب” الذي تمولها الجهات المانحة من القطاع الخاص أو الشركات.

 

بريس تطوان/المصدر


شاهد أيضا