أنا الإنسان... - بريس تطوان - أخبار تطوان

أنا الإنسان…

أنا الإنسان التائه في أرض الزمان،

أنا الإنسان المتوج بالشر والإحسان،

أنا الإنسان من نطفة أمشاج مبتلي من الرحمان،

أنا الزاهد العابد المستمر في العصيان،

أنا من يسجد لله طمعا في جنة الريان،

أنا من يحارب في اليوم أكثر من شيطان،

أنا الإنسان مزاجي الطبع بين الكفر والإيمان،

أعشق السلم بين بني الإنسان…..

أعشق الجبروت واستعباد الخرفان

أنا من اسمه مدون عبر الزمان،

اسم أبي آدم من طين مسنون

رزقه من الله بين الكاف والنون،

أبي كان في الجنة مع أمي حواء الحنون

وابليس متربص حاقد إلى حدود الجنون

ومن الجنة أخرجا إلى يوم الموعود

واستمر الحرب بين الانس والجن على الحدود،

أنا الإنسان استعبدت فصيلتي

ونسيت بالمثل تستعبدني الأقدار،

استخدمت عبر السنين لغة التحدي

وكل تحد تحدتني به منايا القهار،

أنا الانسان طبيعتي الحب والنسيان

في كل أمة بعث الله الأنبياء،

وكان من جلدي عصاة وأتقياء

أنا الإنسان العاصي فلسفتي الطغيان،

أنا من أسلمت وجهي لرب العباد

واتبعت نهج محمد عليه السلام،

أنا من نشرت الإسلام والسلام،

أنا الإنسان الآخر من هذا الإنسان،

جعلت شهوتي من شهوة الشيطان

وزرعت الفتنة في أراضي الأمان،

حولت الحرام إلى حلال بنكهة الألوان،

حاربت مع الشيطان كل الأديان،

جردت الإنسان من إنسانية الإنسان،

هذا هو الإنسان أيها السادة،

يصارع فصيلته بين الأزمان

الخير والشر فيه يسريان،

عبر الزمان والمكان

صراع أبدي لا يلتقيان

بينهما حب لا يبغيان

ويبقى الخير سيد الإنسان،

وما خلق الجن والإنس إلا ليعبدان.


شاهد أيضا