الجريدة الأولى بتطوان _ الملتقى الجهوي "للوعاظ والواعظات" بالمضيق
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 551
زوار اليوم 43299
 
مساحة إعلانية

عروض ومفاجآت رأس السنة عند شركة تطوان أوطوموبيل

 
صوت وصورة

أرملة تستنجد بالمحسنين بتطوان


الدروس الحديثية: أهل الفرق والأهواء وعبثهم بالحديث قديما وحديثا


دورة تكوينية حول موضوع مدونة الأسرة بمرتيل

 
 

الملتقى الجهوي "للوعاظ والواعظات" بالمضيق


اضف الفيديو إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 شتنبر 2018 الساعة 51 : 23





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- اعادة التكوين لوعاظنا ...أو غربلة الوعاظ

الهارب من دروس الوعظ


ما كتبناه عن الوعظ والوعاظ المغاربة
من أن  ( فاقد الشيء ما عندو ما يعطي )
اليوم 8اكتوبر 2018 وف جريدة المساء
وفي صفحة الرأي صفحة 8 مقال للأستاذ
محمد بن الحسن الزهراوي , يؤكد ما قلناه....
عنوان الموضوع.. (لما ذا تتعثر دروس
وخطب الوعظ والارشاد الدينني اليوم؟ )
نتمنى أن نجد توضيحا أو تعليقا من
المجلس العلمي للمضيق الذي احتضن
الملتقى الجهوي للوعاظ والواعظات..
شكرا للأستاذ الزهراوي على مقاله الرائع ....

في 08 أكتوبر 2018 الساعة 26 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- فاقد الشيء لا يعطيه

الهارب من دروس الوعظ

ا
ليسوا في مستوى الوعظ ’ لأن الواعظ
لا يلتزم بما يعظ به الجمهور .....
وعاظنا ملخصون في صدر هذا البيت..
لا تنه عن خلق وتأتي مثله....
ليست لهم وسائل الاقناع لهذه الأجيال ..
وعاظ من سوريا ومن لبنان ومن مصر يؤثرون في الشباب ....أما الوعاظ المغاربةفلا يؤثرون البتة ...جفاء في الخطاب , وغلظة في التبليغ......
 (ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك ).....
والدليل القاطع هو بعض وعاظنا من المجالس العلمية .......
الخلاصة..فاقد الشيء لا يعطيه.

في 02 أكتوبر 2018 الساعة 35 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

أضف تعليقك على الفيديو
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان مرتيل والمضيق يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة


ممون الحفلات المفضل بتطوان...خبرة 40 سنة في تموين الحفلات

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

مزارعوا الكيف..وسؤال المردودية؟؟

 
البريد الإلكتروني [email protected]