الجريدة الأولى بتطوان _ ندوة سياسية مشتركة لحزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي بالمضيق
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 496
زوار اليوم 23662
 
مساحة إعلانية

افتتاح مقهى "MANUELA COFFEE" الفاخر بتطوان

 
صوت وصورة

آراء المواطنين حول "صفارة التحرش"


بريس تطوان في جولة بالكاميرا بمنطقة "بوزغلال" بمدينة المضيق

 
 

ندوة سياسية مشتركة لحزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي بالمضيق


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 غشت 2013 الساعة 55 : 17


 

ندوة سياسية مشتركة لحزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي بالمضيق حول:

" إحياء الكتلة الديمقراطية:خيار استراتيجي"

 

في إطار أنشطته الرمضانية، نظم المكتب الإقليمي لحزب الاستقلال بإقليم المضيق الفنيدق نهاية الأسبوع الماضي بقاعة دار الثقافة بالمضيق، ندوة سياسية في موضوع "إحياء الكتلة الديموقراطية :خيار استراتيجي"، أطرها كل من عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال ومنسق جهة طنجة تطوان الأخ لحسن فلاح وعضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية الأخت حنان رحاب.

وبعد عرض الورقة التقديمية للندوة من طرف المفتش الإقليمي لحزب الاستقلال بإقليم المضيق الفنيدق ومسير الندوة الأخ محمد طارق حيون تناولت الكلمة الأخت حنان رحاب  مبرزة أن تنسيق الحزبين هو " تنسيق استراتيجي، بما تحمله الكلمة من أبعاد سياسية وفكرية مرجعية، ووسيلة لدعم المعارضة الدستورية، التي ما أحوج المغرب إليها لتقوية بنيانه السياسي بشكل متوازن وبتناغم مع الأهداف الكبرى للبلاد".

  وأضافت أن التنسيق بين الحزبين " لا يؤطره فقط التاريخ والمبادرات والمواقف المشتركة، التي جمعت الحزبين خاصة في فترة التسعينات من القرن المنصرم، بل وأيضا النظرة الاستشرافية المتطلعة إلى مغرب تطلع فيه الأحزاب السياسية بدورها الدستوري في تأطير المجتمع والتفاعل مع قضاياه وتكريس مبدأ فصل السلط، الذي يضمنه الدستور الجديد، وتعزيز دور البرلمان كفضاء للتشريع ومراقبة الحكومة وضمان الحكامة الجيدة في كل المجالات ".

   ومن جهته، استعرض الأخ لحسن فلاح مختلف المراحل السياسية و التنسيقية التي جمعت حزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي والوشائج الفكرية التي تربطهما، و أكد أن التنسيق الجديد بين الحزبين " لا تمليه فقط الظروف السياسية الطارئة، بل و تؤطره المرجعيات الفكرية والإيديولوجية التي توحدهما وكذا رغبتهما معا في إعطاء المعارضة بعدها الدستوري الذي يضمنه دستور 2011 ".

 ورأى الأخ لحسن فلاح أن التنسيق بين الحزبين هو كذلك "وليد حاجة مجتمعية أملته الظروف الاقتصادية والسياسية والاجتماعية التي يمر منها المغرب بعد انسحاب وزراء من حزب الاستقلال من الحكومة والنظرة المستقبلية للحزبين معا، التي تقوم على لم أسرة الأحزاب الوطنية، في سبيل مواجهة تحدي العزوف عن السياسية من طرف الشباب وتفعيل العمل السياسي وإعطائه دينامية خاصة تتماشى وأهداف المغرب لتعزيز بنيانه الديموقراطي بما يتجاوب مع تطلعات المجتمع المغربي ".

 وأشار المتدخلان معا إلى أن الكتلة الديموقراطية "تحتاج إلى دينامية جديدة" و"وضع ميثاق جديد" عبر إشراك مختلف الفرقاء والشركاء السياسيين والمثقفين ورجال الاقتصاد والفاعلين الاجتماعيين و الجمعويين، والانفتاح ما أمكن على الأحزاب السياسية التي تحمل نفس المبادئ وتتقاسم المرجعيات والمنطلقات لدعم الحياة السياسية.

 

بريس تطوان

 







 

 

هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ندوة صحفية الإثنين المقبل بدار الصنائع بتطوان

أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

آن الاوان لكي يطبق المغرب الحكم الذاتي في إقليم الصحراء من جانب واحد

الرابطة الوطنية لحقوق الانسان تعقد ندوة صحفية يوم الاحد2يناير2011

أبرون: المغرب التطواني يعيش مشاكل داخلية

هيجواين لن يجرى جراحته في اسبانيا

عقد ندوة صحفية تواصلية بنادي تطوان الثقافي

جندي إسباني يحاول التسلل سباحة إلى سبتة السليبة

سكان مدينة آزرو متذمرون من البنية التحتية للمدينة

فرقة مغراب في حوار حصري مع بريس تطوان

ذكرى مرور ستة قرون على احتلال مدينة سبتة السليبة.

ندوة سياسية مشتركة لحزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي بالمضيق

مكــانـة الأرض في الأدب الصهيـــوني

الممكن المستبعد والمستحيل من سيناريوهات ما بعد اقتراع 7أكتوبر 2016م

أبرز اهتمامات الصحف الإلكترونية





 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان مرتيل والمضيق يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة


ممون الحفلات المفضل بتطوان...خبرة 40 سنة في تموين الحفلات

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

رفقا أيها السادة بالقوارير

 
البريد الإلكتروني [email protected]