الجريدة الأولى بتطوان _ السلطة المحلية بعين لحصن تغلق مسجدا تعسفيا
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 554
زوار اليوم 39571
 
صوت وصورة

طبيب بتطوان يطالب بهواتف المواطنين للضرورة


قائد بتطوان يتصدى للعمل الإنساني

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
صفحتنا على الفايسبوك
 
 

السلطة المحلية بعين لحصن تغلق مسجدا تعسفيا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 يناير 2013 الساعة 29 : 13


 

السلطة المحلية بعين لحصن تغلق مسجدا تعسفيا


معلوم أن بناء المساجد والأماكن المخصصة لإقامة شعائر الدين الاسلامي تخضع لضوابط قانونية كثيرة ومعقدة وأولها الظهير الشريف المعتبر بمثابة قانون رقم 1.84.150 الصادر في 6 محرم 1405 (2 أكتوبر 1984 ) والذي خضع للتعديل سنة 2006 وصادق عليه البرلمان ، عند الكثير من المهتمين والمتتبعين هذا القانون كرس هاجسا أمنيا تمثل بالأساس في التحكم و مراقبة الأموال الممولة في بناء المساجد و ففضلا عن ضرورة الانضباط لقانون التعمير هناك شروط أخرى فضلا عن ورود شروط استثنائية منها الانتظام في جمعية طبقا لأحكام قانون 1958 المتعلق بتنظيم حق تأسيس الجمعيات؛ وفقا لنظام يضبط كيفية منح الإعانات وجمعها وكذلك رخصة البناء أو منعها من اختصاص عامل العمالة أو الإقليم، بعد استطلاع رأي المصالح المختصة بوزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية، ووزارة السكنى، و إعداد التراب الوطني ورئيس المجلس الجماعي و شخصيات يعينها وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية.


كان لا بد من هذه المقدمة التوضيحية القانونية قبل أن نسوق لكم مثلا صارخا للفوضى والتسلط الذي تشهده جماعتنا في هذا الميدان واكراهاته فقد ظلت المساجد وأماكن العبادة في معظم قرى جماعة عين لحصن اقليم تطوان عتيقة و يعود تاريخ بنائها الى فترة زمنية طويلة بعضها لحقب الاستعمار لكنه في السنين الأخيرة ومع تطور العمران بهذه المناطق قرر عدد من المحسنين المساهمة في إعادة بنائها وبالنظر للصعوبات القانونية المواكبة لهذه المهمة غضت السلطات المحلية نظرها عن ذلك لكنه في الآونة الأخيرة قررت السلطة المحلية إغلاق مسجد كروشي بلانكو بجماعة عين لحصن الذي بناه المحسنون القرويون في خطوة يمكن اعتبارها سابقة من نوعها منذ قرابة شهور .


ورغم أن جمعية عين لحصن للتنمية ولمساندة سكان المنطقة تقدمت لتصحيح الوضعية القانونية لهذا المسجد و تواصلت مع عدد من المصالح الحكومية بداية بالقيادة ثم بالولاية وحتى المصالح المعنية بالأخص مندوبية الأوقاف والشؤون الاسلامية والنظارة بمدينة تطوان كلها للأسف تتملص من المسؤولية وتتحجج بخرق القانون وتحيلك الى السلطة الأخرى مما يطرح علامة الاستفهام الكبيرة أين القانون بالنسبة لبناء عدد من المساجد بقرى داخل جماعة عين لحصن ؟ هذا مظهر من مظاهر الفساد المستشري بالمنطقة فليس هناك قانون يحترم من طرف الجميع ولكنه قد يسري على البعض دون البعض وهي نفس الظاهرة فيما يتعلق بميدان التعمير فذوي النفوذ يستقوون ولا تجرؤ القيادة على محاسبتهم أو حتى تطبيق االقانون في مواجهتهم .


فهل ستقدم السلطة المحلية على اتخاذ قرار هدم دار العبادة هته وبالتالي تتحمل تبعات ذلك على الشعور والوعي الجماعي بالمنطقة وربما قد تمتد آثاره الى عوالم أخرى أم تحتكم الى الاستثناء وتصحيح الوضعية القانونية لهذا المسجد بإعداد وثائق التعمير الخاصة به واستصدار موافقة السلطة المحلية لعلها مناسبة لمراجعة هذا القانون وتبسيط اجراءاته فيما يتعلق بالبوادي لخصوصياتها ومعيقاتها مرتبطة بدرجة أولى بالوضعية القانونية للعقار .

 

ذ النوينو محمد          
رئيس جمعية عين لحصن للتنمية .







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- Ain lahcen

noura

imeta weliti rais li jama3at Ain lahcen w imeta weliti sahafi la hawela wala 9uwata ela belah hasebia lah wa ne3ma el wakil

في 28 يناير 2013 الساعة 39 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- المساجد بيوت الله و تراجع الحرمة

ع ابروح

فبدءا بالسرقة المتكررة لبيوت الله الى المنع والهدم في اغنى وزارة و و
ثم لماذا لا تتدخل وزارة الاوقاف الا في الخطب وما يمكن ان يتفوه به الخطيب وتغض الطرف عن الاعتداءات على المساجد وتدنيس ابوابها وجدرانه وهي ظاهرة تتفاقم مع انتشار ضحايا المخدرات
واخر ما راينا في طنجة مع العلم ان الترامي على الاثار والمناطق الخضراء من طرف بارونات العقار هو ظاهرة اما المسجد فيقع بحي السانية طريق المنار هدم من طرف منعش عقاري صاحب مركب سياحي لابيي تسبب في تصدع اساساته دون ان يفي بوعده منذ ثلاث سنوات للاعادة البناء بينما سيطر ايضا شيخ مخزني بنفس الحي على محل بناه المحسنون وحرم الاف الساكنة من اقامة اكبر شعيرة في الاسلام فاين المجلس العلمي و الصحافة لتحقق في هذه الفضيحة واين السلطات و وزارة الاوقاف فكل مسلم مسؤول امام المناكر

في 29 يناير 2013 الساعة 30 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تأسيس جمعية "صداقة وصحافة" بتطوان

ميلاد جمعية تحمل اسم "اقرأ لمتابعة ودعم التلاميذ القرويين المتفوقين"

الأساسيات في عصر المعلوميات

انقطاعات متكررة للماء الصالح للشرب بوزان

غياب تام للرؤساء عن ندوة مركز الدراسات والأبحاث في الحكامة المحلية بتطوان

حجز كمية كبيرة من مخدر القنب الهندي بتاونات

أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

مواطن يطالب بفتح تحقيق حول الترامي وحيازة أرض تابعة للجماعات السلالية بفيفي

أمراض الشتاء وطرق تجنبها

والي تطوان يعزل مقدم ويوقف خليفة لعلاقتهما بالبناء العشوائي بتطوان وأزلا

حجز قارب زودياكا محملا بالمخدرات بمنطقة تارغة إقليم تطوان

مفهوم شبكة الكمبيوتر

زكرياء الحداني: سفير الفن النبيل والكلمة الهادفة

غياب تام للرؤساء عن ندوة مركز الدراسات والأبحاث في الحكامة المحلية بتطوان

فريق العرب لعام 2010

حجز كمية كبيرة من مخدر القنب الهندي بتاونات

أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

'الأهرام' المصرية تتوج الشماخ والفتح الرباطي

مواطن يطالب بفتح تحقيق حول الترامي وحيازة أرض تابعة للجماعات السلالية بفيفي

تدبير أزمة التعمير ورهانات التنمية





 
بانر إعلاني
 
مقالات وآراء

فعلها ترامب !

 
البريد الإلكتروني [email protected]