الجريدة الأولى بتطوان _ عزيزنا الفساد
مساحة إعلانية

افتتاح مقهى "MANUELA COFFEE" الفاخر بتطوان


عروض مغرية لممون الحفلات أفراح الحرية بتطوان لسنة 2018

 
صوت وصورة

تطوان..انطلاق دروس التعليم الأولي بالمؤسسات العمومية


كاميرات ترصد لصا يسرق هاتفا نقالا من إحدى المخبزات بحي السكنى والتعمير

 
 

عزيزنا الفساد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 يونيو 2012 الساعة 51 : 15


 

 

عزيزنا الفساد


 


بداية، لا نعرف كيف نمتلك الجرأة لكي ننظر في عينيك، ونحن الذين أجْرمنا في حقك كل هذه الأشهر التي مرت، وخرجنا في مظاهرات حاشدة نطالب فيها بسقوطك. يا لنا من مجانين.. كنا نطالب بشيء غريب حقا، فكيف نطالب بسقوطك وأنت قطعة منا؟ وكيف نجرؤ على نفيك وأنت أوكسيجيننا ودمنا؟
أيها الفساد العزيز، اليوم، نريدك فقط أن تكون متفهما، لا نطمح إلى أن تسامحنا تماما، لكن فقط اعذر حمقنا وبلادتنا، واغفر زلاتنا حينما رفعنا شعار: الشعب يريد.. إسقاط الفساد.


نعترف لك، ورؤوسنا منكسة، أننا لم نكن في كامل قوانا العقلية ونحن نردد ذلك الشعار البليد، فالشعب لا مشكلة له إطلاقا معك، وأنت مذْ كنت أحسسنا بأنك توأم روحنا وملح حياتنا، فكيف نطالب بإسقاطك وأنت تاج رؤوسنا؟ ومن دونك ستبقى رؤوسنا عارية يأكل من فوقها الطير، يا لخجلنا وعارنا..
فسادنا المبجّل.


منذ ذلك اليوم المشؤوم، يوم العشرين من فبراير من سنة 2011 ميلادية، الموافقة لـ1432 هجرية، قلنا فيك ما لم يقله مالك في الخمر، وشتمناك بمصطلحات لم يستعملها لا جرير ولا الفرزدق، وبذّرنا في سبيلك الكثير من المداد والورق وأثواب اللافتات، وبُحّتْ أصواتنا ونحن نسير في كل شارع وكل درب، وكأننا نملك خاتم سليمان، أو كأننا سنهتف ضدك اليوم فتسقط غدا. كنا أطفالا أغرارا، فلا تغتظ من حماقات أبنائك، وكنْ لنا بعد اليوم بمثابة الوالد النصوح الحنون.
من سقطوا هم نحن، أيها الفساد العظيم، لأننا بعد كل ذلك الهتاف والصراخ، وجدْنا أن كل ما حدث هو أننا فقدنا أصواتنا، وأصيب أغلبنا ببحّة في الصوت وضيق في التنفس، واكتشفنا أن أكبر الرابحين في تلك المظاهرات هم الأطباء وأصحاب الصيدليات.


حبيبنا الفساد: اليوم، ونحن نقدم إليك فروض الاعتذار الممزوج بخالص تعابير المحبة، نريد أن نعترف لك بشيء خطير، وهو أننا لم نخرج ضدك من تلقاء أنفسنا، بل إن ألسنة السوء هي التي أوقعت بيننا وبينك، حيث قيل لنا إنك المسؤول عن كل الكوارث التي تعرفها البلاد منذ ما يسمى الاستقلال إلى اليوم، وإنك خرّبت الصحة والتعليم والإدارات والمؤسسات، وكلما مررت على صندوق أو ميزانية إلا وحوّلتها إلى يباب.


ألسنة السوء والمكر هي التي قالت لنا أيضا إنك المسؤول عن تفشي الرشوة، وهذا والله لحيف عظيم، إذ كيف يحمّلونك هذا الوزْر بينما أفقر مواطن فينا يذهب إلى أحقر إدارة فيمد يده إلى جيبه مباشرة لكي ينفح الموظف بعشرين أو خمسين درهما. هل أنت الذي تضع المسدس على رؤوسنا وتقول لنا: ادفعوا الرشوة؟


فسادنا المجيد، كنا حمقى تافهين حين قرّعْنا علماء الدين، وقلنا ما لهؤلاء لا يقفون جنبا إلى جنب مع الشعب، وكنا في ذلك واهمين، لأنهم كانوا دائما إلى جانب قضايا الشعب المصيرية، ومفتونين بأشيائه الحميمية، وها هو أحد علمائنا الصناديد قام بثورة لوحده حين خفـّف العبء عن ملايين المغاربة، فأفتى بجواز مضاجعة الزوجة الميتة وأباح استعمال القنينة والجزرة للمطلقة والعازبة، ثم جاء بعده عالم من أطيب خلق البرية، فأفتى بأن الصبر على الظلم مزيّة، بل وفيه -أكثر من ذلك- أجر عظيم ودرء للبليّة. من هو، إذن، هذا الأرذل ابن الأرذل الذي أدخل في رؤوسنا مذْ وعينا أن الثورة على الظلم قيمة إنسانية بهيّة؟ لو وجدناه اليوم لقطعْناه أطرافا وقدمناه إليك قربانا وهدية.


إننا أيها الفساد نحبك محبة خالصة لا نبغي من ورائها جزاء ولا شكورا، والدليل على ذلك أنه بعدما دار الحوْل على مظاهراتنا، عدْنا إلى قواعدنا سالمين غانمين، وهناك من كان يسير في المظاهرات ضدك ويعتبرك العدو المبين، فصار لك اليوم نعْم الصديق الحميم.


فسادنا الأعظم، ها هي خدودنا ملك يمينك ويسارك، اضرب الخد الأيمن فنعطيك الأيسر، ثم اضرب بعصاك ولن تجد من أظهرنا سوى كلمة «آمين»، ونُقـْسم لك بالجبار الذي رفع السماء بلا عمد، وبالمنّان الذي رزق الطير والوحش بالماء والمدد، أننا لن نعود إلى نطق حرف يخدش صيتك، ولن نرفع سبابة ضدك. خذ هذا وعدا صادقا منا، وعشْ فينا كريما عزيزا مرفوع الشّأن والهامة إلى يوم القيامة.

 

 

 

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الذل والاستحواذ

ع ابروح

فعلا خرج المغاربة مثل باقي شعوب جيل العز العربي وثارت الملايين بعد سنون من الذل والهوان لانهم فجعوا في كرامتهم التي كادت ان تموت او انه بالاحرى ظهر جيل اخر اعاد العز للامته وانتصر للظلم حيل الانفتاح العلمي والتمرد وجيل عاشق للعدالة والكرامة والحرية
فعلا رزحنا تحت سياظ الفساد ازمنة ودهورا تحت الرعاية السامية والظلال الوارفة والحكم الرشيد المعصوم بل حتى السجون كانت حدائق ورد
واليوم الفساد بيننا لكن ما استعاده الناس هو قليل من الكرامة واقل من الحرية واقل منه من العدالة
فعلا الشعب المغربي ما زال يعاني الفقر البطالة تهميش الكثير من المناطق ثم هذه معركة الجميع لابد ان نكون مع الموعد ليفعل الشباب المغربي بطولته ضد كل فاسد ولتكن الصحافة هي الملهم ونيني قدوة لان الفعل هو فرصة وطن من اجل ابناءنا جميعا لنلتفت ونتحد ونقضي على الرشوة والظلم والمحسوبية في كل مكان واخيرا لنتحلى بالشجاعة ونصرخ في وجه الاستبداد والفساد كفاية و كفى الان وهنا

في 11 يونيو 2012 الساعة 15 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الجمعية الخيرية الإسلامية التطاونية

رئيس المجلس الجماعي لتطوان يرد على مغالطات حزب البام

بريس تطوان في حوار مع رئيس الجماعة الحضرية لتطوان محمد إدعمار

حضور دولي ومحلي وازن في حفل افتتاح المؤتمر المحلي الرابع لفرع منظمة التجديد تطوان

تطوان بريس في حوار مع رئيس

جمعية فعالة ومتخصصة في محاربة الإدمان على المخدرات بالمجان

عزيزنا الفساد

تعرفوا على سبل التعبير عن الحب بلغة الجسد !

لماذا لا نتسامح ؟

عيد الزعتر في اليوم الأحمر 14 فبراير

انتفاضة تونس تهدد باقي أنظمة المغرب العربي ومصر

الفساد و الترامي على أملاك الدولة من طرف لوبي الفساد بتطوان

الكائنات الانتخابية و الدائرة المفرغة

موقع

فـي سـاحـات الكـرامـة

الجالية المسلمة تكرم الرئيس البرازيلي السابق

رسالة مفتوحة من شباب وادلو إلى السدة العالية بالله

رشيد نيني ضد المخزن الغير الرشيد

بنية الأجور في المغرب طبقية وفساد صارخ

تاريخ ومستقبليات





 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 475
زوار اليوم 33987
 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان مرتيل والمضيق يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة


ممون الحفلات المفضل بتطوان...خبرة 40 سنة في تموين الحفلات

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

لن تكون سعيدا

 
البريد الإلكتروني [email protected]