الجريدة الأولى بتطوان _ الأصالة والمعاصرة في الفكر الغربي المعاصر
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 485
زوار اليوم 10364
 
صوت وصورة

نداء أحمد المرابط السوسي لساكنة اقليم عمالة المضيق الفنيدق


تطوان.... الزاوية الوزانية مولاي محمد تحتفل بالمولد النبوي الشريف

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
صفحتنا على الفايسبوك
 
 

الأصالة والمعاصرة في الفكر الغربي المعاصر


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يناير 2011 الساعة 22 : 05



الأصالة والمعاصرة في الفكر الغربي المعاصر

 

عصر، معاصرة، عصري:

المعاصرة، قبل كل شيء، تفتح على حصيلة المعارف والفنون والتقنيات، وعلة الأفكار التي تسود الفترة المعيشة. ويستلزم هذا التعريف حرية الفكر، ومرونة الذهن للتكيف مع ما يستحدث، في مختلف الميادين. فالكسل والرتابة، ورفض التطور، خصال تعادي المعاصرة.

من هنا الفرق بين "معاصرة"(وهي مصنف من الحركات التطورية والتقدمية)، و"موضة" (مستحدثات سطحية ومؤقتة، تجلب بغرابتها وبريقها. إنها من قبيل: "خالف تعرف" واعتبار التغير لذات التغير) فلا اعتراض على استعمال "عصري" وصفا لمن أحسن اندماجه في القرن العشرين. لكن من التجني على اللغة وعلى الواقع، أن نصف بعصري، من يتقن فحسب رخصة "السوينغ"و"بوب ميوزيك" ويعرف آخر موضة في الأناقة، أو يكثر من استعمال "حرمان" و"استلاب" و"أيديولوجيا"و "ديالكتيك"و"كبح"  وألفاظ أخرى لها سحر "الموضة".

إن لفظ "عصري"  مشتق من عصر، فالعصري ما ينسب لعصر، وبما أن كل الناس عاشوا أو يعيشون في عصر ما، فكلهم عصريون، وقد وضع بعض المجددين، في مقابل "عصري" زيادة على "رجعي" لفظ "ماضوي" من "ماضوية" وهي عندهم: اتخاذ الماضي مرجعا، على حساب العصر والمعاصرة.

الواقع أن تلك المقابلة غير قائمة. فأبو نواس، مثلا، عصري بالنسبة لعصر بني العباس، وفي نفس الوقت ماضوي على اعتبار أن لكل شخص ماضيا عليه يتأسس شخصه، وشخصياته، وبه تحدد كينونته ويتم تشخصنها، إنه مرجعي فيما يتذكر وفيما يتخيل: الماضي حضارة وثقافة، أي تراث مشترك، وذاكرة جماعية: ومن هنا فهو "أصيل" في الشخصية.

 وبما أن التواصل من أبعاد الذات العميقة، فكل عصري "معاصر" لأن "الإنسان حيوان مدني بالطبع" إنما معاصرة مع جميع من يحيون العصر نفسه، كلنا معاصرون لمن تجمعنا بهم ثقافة أو تراث: لأن لنا ذاكرة شخصية وذاكرة جماعية. عاصر أبو نواس هارون الرشيد وزبيدة، وكان يحفظ المعلقات، ويعرف الكثير عن أصحابها، أكثر أحيانا مما يعرفه عمن عاشوا معه في البلاط العباسي. وحفظ  أبو نواس القرآن، واطلع على تاريخ الفترة التي تفصل زمانه عن بداية الإسلام. ذاك هو أفقه الذهني والثقافي ومنظاره على التاريخ الذي  يمارسه، وعلى التاريخ الذي يملأ ذاكرته ومخيلته ويثري تفكيره.

فنحن جميعا، إذن عصريون ورجعيون/ماضويون، في الوقت نفسه، وبالتساوي وسيبقى هذا التخريج مقولة محتملة الصحة تلح على أن تحدد مفاهيم "معاصرة" و "ماضوية" و"رجعية" وأصالة…تحديات أخرى.

عرف كثير من الكتاب العرب "معاصرة" لكنهم وقعوا في تناقضات، فمنهم من يدعي: باسم التقدمية، ضرورة الاستغناء عن التراث العربي- الإسلامي لأنه عائق في سبيل التفتح والرقي.ولا بد من تنظيف ذهننا من بقايا ما علق به من آثار ماضي الأجداد، ومن بين ذلك اللسان العربي لكونه ميتا لا يقدر على مسايرة صيرورة التاريخ.فعلى مثل هؤلاء المصلحين ينطبق المثل: " أراد تطبيبه فأعماه".

 


عادل التريكي

لتتمة الموضوع برجاء الضغط على المرفق أدناه

 


ملفات مرفقة
تتمة.doc : الملف 1






 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



منجزات مدهشة.. للعقد الجديد من القرن الحادي والعشرين

زكرياء الحداني: سفير الفن النبيل والكلمة الهادفة

غياب تام للرؤساء عن ندوة مركز الدراسات والأبحاث في الحكامة المحلية بتطوان

ياهوو تطلق برنامجا لتثقيف الأطفال

أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

تنظيمات سياسية محلية تطالب وزير الداخلية بعزل "رئيس" المجلس البلدي"

المساء تنشر الخروقات القانونية لسوق الجملة بتطوان

حزب النهضة والتكتل الإسباني يقوم بزيارة للرباط ويصدر بيانا مشتركا مع حزب النهضة والفضيلة

مبارة دربي الشمال بين النادي القصري و شباب العرائــش تجرى مساء اليوم

أزمة الاتحاد الاشتراكي إلى أين؟

تنظيمات سياسية محلية تطالب وزير الداخلية بعزل "رئيس" المجلس البلدي"

أزمة الاتحاد الاشتراكي إلى أين؟

الأصالة والمعاصرة في الفكر الغربي المعاصر

المجلس الجماعي لمرتيل يفضح خروقات شركة أمانديس خلال دورة استثنائية عرفت تطاحنا من بين الأغلبية والم

مداخلة العضو محمد أطرهوش عضو المجلس البلدي لمرتيل في الدورة الاستثنائية الخاصة بمناقشة خروقات شركة أ

كواليس الدورة الاستثنائية لبلدية مرتيل

بريس تطوان في حوار مع رئيس جماعة السحتريين -تطوان-

ملك المغرب يستعد لإقالة الحكومة وإعلان إصلاحات واسعة تفاديا لثورة شعبية‏

المعارضة تكشف عن اختلالات التسيير بالجماعة الحضرية لمرتيل خلال دورة الحساب الإداري

عودة البناء العشوائي المرخص بجماعة مرتيل أمام صمت مريب للسلطات المحلية





 
بانر إعلاني
 
مقالات وآراء

ماذا بعد...القدس عاصمة لإسرائيل ؟

 
البريد الإلكتروني [email protected]