الجريدة الأولى بتطوان _ سنة الانتخابات الحرة بتطوان وتأسيس مجلس وطني
إعلان

إعلان عن مباريات للتوظيف بتطوان

 
صوت وصورة

التنديد بالإرهاب يوحد أطيافا سياسية ونقابية وحقوقية بتطوان


تعيين محمد الرامي رئيسا للجامعة بتطوان


انطلاق فعاليات الملتقى السنوي للإعلام والتوجيه بتطوان

 
إعلانات تهمكم.
 
 

سنة الانتخابات الحرة بتطوان وتأسيس مجلس وطني


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 مارس 2019 الساعة 06 : 12


 1931 سنة الانتخابات الحرة بتطوان وتأسيس مجلس وطني

 


 

وبصدور هذا الظهير الذي اعتبرته الحركة الوطنية مكسبا من مكاسبها النضالية ومطالبها المشروعة لم يستطع أحد أن يوجه لفصول الظهير ولمحتواه العام وبالعمق البعيد للتدخل السافر للمراقب المحلي الإسباني والانتقادات العلنية والشديدة سوى الزعيم عبد الخالق الطريس الذي وحده انبرى لذكر العيوب ونقط الضعف التي سجلها على نظام المجالس البلدية.


  فقد انتقد الطريس الفصول الآتية: " نص الفصل الأول: يقصد تنظيم وإدارة البلديات في المنطقة، تنقسم الأجواف المدينة بالمنطقة على حسب أهميتها إلى بلديات وفروع محلية صغرى تتعلق نياباتها القانونية باللجن البلدية واللجن الجوارية لكل منها. وهذه البلديات والفروع تكون مستقلة على مقتضى الشروط المقررة في هذا الضابط".


"نص الفصل الثاني: إن البلديات والفروع المحلية الصغرى تتألف على بعضها متى كانت المناسبة في ذلك تتألف منها قضية بلدية.


  والمراد من فضاء بلدي التي تكون تحت مفتشية ومراقبة ذات المراقب البلدي العام الذي يحق له مباشرة سلطته على كافة لجن البقعة بذاته أو بمعاونة مراقب أو مراقبين عددين للجن المجاورة.


 نص تعلي الطريس:

- تعارض الاستقلال الإداري للمجالي البلدية المعطى لها في الفصل الأول من تدخل المراقب في شؤونها المنصوص عليه في الفصل الثاني.


- لا معنى لأن يكون خلق هذه المجالس وقفلها بقرار وزيري لأن هذا يسهل التلاعب بها، أما تحديدها فلا مانع من بقائه مرتبطا بالصدارة.


- ينص الفصل الرابع على أن التمثيل يكون مشتركا بين سائر الجاليات، وهذا غير حق لأن المجالس البلدية بين الأمم الراقية لا يدخلها الأجنبي، ولكن لا مفر لنا رغم الإصلاح من قبول هذا الشكل مادام الاحتلال.


- لا معنى لترأس الباشا والقائد للمجالس البلدية، لأن هذا يفقدها الانعزال عن الحكومة المركزية.


-  الوكيل واحد ولا ينص على كونه مسلما أو نصرانيا.


- لا يمكن لقرار الوزيري أن يحدد الأعضاء المنتخبين، بل يكون حسب الإحصاء وعدد المنتخبين يرجع فيه قوانين الأجنبية.


-التمثيل يكون نسبي حسب أهمية العدد.


 - ينص الفصل الخامس على أن المجالس القروية لا تأسس في المدن الصغيرة إلا إذا كان يسكنها الأجانب، وهذا غلط بل كل قرية يفوق عددها ألفين من السكان يؤسس لها مجلس قروي لو كانت مسكونة من الأهالي فقط.


  - اتحاد المجالس القروية مع بعضها أو مجلس من المجالس البلدية لا يكون إلا باختيارها.


- رؤساء المجالس البلدية لا يعينون، ينتخبون، وكذلك رؤساء المجالس القروية.


- لا معنى لتدخل المراقبة في ترشيح الرؤساء.


- لا يوجد تناقض بين الفصل السابع والفصل الرابع فيما يترأس المجالس البلدية.


 - لا معنى لرفع جريدة الأعضاء إلى المركز الأعلى ليعين من بينهم من حاز أكبر عدد من الأصوات.


 - الذي يترأس لجنة الأعضاء هو الباشا لا المراقب.


- لا يشترط في المنتخب معرفة القراءة أو الكتابة.


 - لا يوجد تناقض بين الفصل 8 والفصل 9 في شرط مدة الإقامة في المدينة.

(تطوان 7 غشت -1931 عبد الخالق الطريس).


أما مسيرو اللجان الأربعة المشرفة على سير العمليات الانتخابية، فكانت تشكل من السادة:


عن حومة العيون: أحمد العمراني، عبد السلام أجزول، و محمد اليعقوبي.


عن حكومة الاترانكات: عبد الخالق الطريس، عبد القادر عزيمان، وأحمد داود.


عن حكومة الرباط الأسفل: محمد صالص، محمد بن الحسين ومحمد بن أحمد الناصري.


16 تمودة ، العدد 359/ من 26 مارس إلى 1 أبريل 2012

 


 

 

ذ.محمد الحبيب الخراز/بريس تطوان









 

 

هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



جلسة مع الحاسوب (1)

بيداغوجيا الإدماج بين النظري والتطبيقي

تأسيس جمعية "صداقة وصحافة" بتطوان

إيتو أفضل لاعب افريقي للمرة الرابعة

حادثة سير قوية نتيجة اصطدام سيارتين بطنجة

رسالة إلى سعادة اللص المحترم

بريس تطوان في حوار مع خطيب المسجد الأقصى المبارك

جمعية أنصار ومحبي المغرب التطواني: هناك من يعمل على عرقلة مسيرة الفريق

ميلاد جمعية تحمل اسم "اقرأ لمتابعة ودعم التلاميذ القرويين المتفوقين"

" ماتقيش صحرائي" عنوان لمهرجان الأطفال بمرتيل

أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

أزمة الاتحاد الاشتراكي إلى أين؟

الجماعات المحلية أداة للتنمية المحلية -المخطط الجماعي للتنمية نموذجا-

الحكام "المخلوعون"

هل ستكون 2011 سنة الاصلاحات الدستورية و السياسية بالمغرب؟

الكائنات الانتخابية و الدائرة المفرغة

انهيار سد ياجوج وماجوج

حقيقة علاقة العدل والإحسان بمسيرة 20 فبراير

كلام من القلب ليوم الغد 20 فبراير

ملك المغرب يستعد لإقالة الحكومة وإعلان إصلاحات واسعة تفاديا لثورة شعبية‏





 
إعلانات تهمكمF
 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 477
زوار اليوم 47536
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

مقالات في كلمات

 
البحث بالموقع
 
بانر إعلاني
 
البريد الإلكتروني [email protected]