الجريدة الأولى بتطوان _ عبور إلى ضفة الموت
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 515
زوار اليوم 19336
 
صوت وصورة

امرأة ضواحي وزان تلد ثلاثة توائم بتطوان


إبداع المالكية في علم التراجم

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

برد و ثلج ونار

 
 

عبور إلى ضفة الموت


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 يناير 2012 الساعة 04 : 20


 



                            
                                     عبور إلى ضفة الموت

عبدالجبار علي *

دعي لليل يبحثُ عن حكاياتي
يشكّل من عيون الخائفين رجومَ شيطانِ
يُخاتلنا المساءُ بشهوة الحبِّ
ويرسمُ للبكاءِ بلاغةً كانت على عينِ الطفولةِ تلتقي فيها كناياتي
وناداني الشعورُ وعربدَ الليلُ
وددتُ أجيبُ فاختلَتْ كؤوسي واندلقتُ بغيرِ عنوانِ
أنا يا طفلتي أشتاتُ ذاكرةِ
أنا شيءٌ تناصفَ وانتهيتُ لربع إنسانِ
فلا حضنٌ يُلملمُ شوقَكِ العاتي
ولا كفٌّ ستَصلحُ أن تكفكفَ دمعَكِ الصّادي
أنا يا طفتلي حرفٌ تكاثرَ كالنجومِ فإن دنا للفجرِ أقلع من نهاياتي
تغوّلَ داخلَ الإنسان هذا الموت بثّ الخوفَ بثّ الرعبَ بثّ المكرَ بثّ الذعرَ بثّ القتلَ بثّ الحزنَ شدّ الجرحَ بالجرحِ
فهوّدَ في يديكِ الروحَ أسرجَ للرحيل الحلمَ أترجَ باب نسياني
وفاضَ الوقت غاضَ الشوقُ شابَ الأمسُ ذابَ الهمسُ شدَّ القوسَ مدَّ اليأس ودّ العمرُ ألا كان ألا صار ألا كنتُ شيئا منه يذكرني وينساني
تركتُكِ نهبَ ألفِ سؤال
تعودُ إليّ ؟ كيف تعود؟ تغيبُ هناك؟ كيف تغيب؟ ومن إن غبتَ يملأ داخلي الإنسان يحرسني من الأقدار
تركتُكِ ترحلين تفتِّشين بكل زاويةٍ
تلوذُ كقاربٍ ماتت بنعشِ رمالِه الشطآن..
وقلتُ إليكِ سوف أعود، أزرعُ ما تبقى من بقايا الروح في كفيكِ شتلاتي ..

* شاعر وناقد بحريني

 

 

 







 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

دواوير تابعة لجماعة بني وليد (يرأسها الوزير السابق لتحديث القطاعات) بإقليم تاونات تدق ناقوس الخطر

برشلونة متخوف من نزيف النقاط

موقع

انطلاق عملية عبور مرحبا 2011 رسميا الأحد المقبل

وادي لو:وقفة احتجاجية ضد تردي وضعية الطريق.

معاناة مستمرة من أجل لقمة عيش مُرَّة عبر الحدود مع سبتة

مراكز التنصير بسبتة وامليلية لدعوة المغاربة لاعتناق المسيحية والنصرانية

مجموعة رحوم البقالي للفن الصوفي والحضرة الشفشاونية في ليالي رمضان بأبوظبي

نعمة الثورة الشبابية

عبور إلى ضفة الموت





 
إعلانات .
    ‎ ‎
 
صفحتنا على الفايسبوك
      
 
البريد الإلكتروني [email protected]