الجريدة الأولى بتطوان _ صرخة مواطن ضد عصابة تسطو على أراضي المواطنين ضواحي تطوان
صوت وصورة

هل أنت مع إرجاع سبتة المحتلة للمغرب؟...شاهد أجوبة المواطنين


الأهداف المتوخاة من المنتدى العالمي الأول للتصوف بشفشاون


افتتاح الدورة الحادية والعشرين لعيد الكتاب بتطوان

 
إعلانات تهمكم.
 
 

صرخة مواطن ضد عصابة تسطو على أراضي المواطنين ضواحي تطوان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 نونبر 2018 الساعة 20:45


 

صرخة مواطن ضد عصابة تسطو على أراضي المواطنين ضواحي تطوان

 

منذ سنة 1984، يتواصل الخلاف حول قطعة أرضية بالجماعة الترابية الملاليين، بإقليم تطوان، بين ورثة حمو بن محمد أيزكارن، وورثة أحمد بن محمد سلام كريم.

 

 

 

وفي آخر فصول القضية، تقدم ورثة أيزكارن بالطعن لدى محكمة النقض ضد قرار أصدرته محكمة الاستئناف بتطوان في دجنبر سنة 2015.


إدعاءات


وكشف نص طلب الذي توصلت بريس تطوان بنسخة منه، أن مقال الدعوى جاء فيه أن المدعى عليه قام بالاستيلاء على القطعة الأرضية أخيرا دون تحديد للمدة الزمنية التي مرت على هذه العملية أخيرا دون تحديد للمدة الزمنية لا بالسنين ولا بالشهور ولا بالأيام رغم أهمية ذلك بموجب القانون.



 

وأكد المصدر ذاته عدم إثبات واقعة الاستيلاء الموصوفة بالغصب والتعدي، مطالبا الطرف المدعي بإثبات الوقائع.


ونبه المصدر ذاته إلى أن محكمة الاستئناف بتطوان التي أصدرت القرار المطعون فيه بالنقض كان عليها في سياق تطبيق القانون "أن تراقب مدى سلامة شكليات الدعوى المنصوص عليها في قانون المسطرة المدنية وشكليات عرض الطعن بالاستئناف وأجل الاستئناف".



 

وأشار المصدر ذاته إلى أن المدعين ادعوا أنهم يملكون القطعة الأرضية الفلاحية المسماة بير الشيخ مساحتها 5 هكتارات فقط، بينما القطعة موضوع الدعوى حسب التصميم الطبوغرافي الذي أدلى به العارض مساحتها 16 هكتار و55 آر و66 س، لافتا إلى أن تحديد موقع وحدود القطعة الأرضية حسب الحدود المدلى بها من طرف المدعى عليه تبين أن موضوع الدعوى هو نفس القطعة الأرضية بنفس حدودها ونفس مساحتها وليس جزءا منها فقط.


الخبرة


واستند أصحاب الطعن على خبرة المنجزة علاقة بالحكم التمهيدي، والذي أظهر أن المدعين المطلوبين في النقض طالبوا باستحقاق قطعة أرضية لا تنطبق عليها حججهم لا من حيث الحدود ولا من حيث المساحة ولا من حيث واقع الحال.


تناقض


واعتبر المصدر ذاته أنه من خلال مراجعة القرار المطعون فيه بالنقض فإنه يثبت أن المحكمة مُصْدِرَةُ القرار قضت في تعليل غريب باستحقاق المطلوبين في النقض على الرغم من أن الحجج التي تقدم بها الخصوم لا تنطبق عليها حججهم لا من قريب ولا من بعيد، وبمساحة 16 هكتار في حين أن مقال دعواهم يحصي هذه المساحة في 5 هكتارات فقط، قبل أن تتحول هذه المساحة إلى حوالي 36 هكتار بما في ذلك مساحات تدخل ضمن الملك الغابوي.

 

استغراب


وقال عبد الواحد أيزكارن، وهو من بين الأخوة المتقدمين بطلب الطعن إنهم يتوفرون على خمسة أحكام قضت لصالحهم.


وأضاف أنه تفاجأ هو إخوته بكون ورثة أحمد بن محمد سلام كريم، عادوا سنة 2017 لرفع دعوى ضدهم بزعم أنهم يستحقون 5 هكتارات لا أقل ولا أكثر.


وأبدى المتحدث ذاته استغرابه من كيف أن "نفس القاضي الذي حكم لصالح عائلته في المرحلة الابتدائية عاد ليحكم في نفس الملف خلال مرحلة الاستئناف"، على حد قوله.


وشدد على أنهم يتوفرون على ملكية هذه الأرض أبا عن جد.

 

 

 

 

بريس تطوان







 

 

هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



منجزات مدهشة.. للعقد الجديد من القرن الحادي والعشرين

مواقع بديلة للفيس بوك

طريق وزان زومي تستغيث فهل من مجيب؟؟

ياهوو تطلق برنامجا لتثقيف الأطفال

أوضاع ساكنة مكناس المزرية مع الانقطاعات المتكررة لمياه الشرب

العادة السرية بعين مجهر

اللغة العربية وهوية الأمة العربية

أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

رحلة استكشافية للجمعية الوطنية للسياحة البديلة بتطوان نحو سد الوحدة ووزان

الإدارة التربوية في ظل المخطط الاستعجالي

صرخة مواطن ضد عصابة تسطو على أراضي المواطنين ضواحي تطوان

صرخة مواطن ضد عصابة تسطو على أراضي المواطنين ضواحي تطوان





 
إعلانات تهمكمF
 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 531
زوار اليوم 71213
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

ما السبب في عدم وجود عالمات مفسرات للقرآن الكريم؟

 
البحث بالموقع
 
بانر إعلاني
 
البريد الإلكتروني [email protected]