الجريدة الأولى بتطوان _ عدالة السنن الإلهية
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 482
زوار اليوم 23848
 
مساحة إعلانية

افتتاح مقهى "MANUELA COFFEE" الفاخر بتطوان

 
صوت وصورة

آراء المواطنين حول "صفارة التحرش"


بريس تطوان في جولة بالكاميرا بمنطقة "بوزغلال" بمدينة المضيق

 
 

عدالة السنن الإلهية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 نونبر 2018 الساعة 03 : 23


فقه السنن في القرآن الكريم ..

عدالة السنن الإلهية


 

إن من خصائص السنن الإلهية العدل، و العدل معناه العادل؛ أي "الذي يصدر منه فعل العدل المضاد للجور و الظلم، و لن يعرف العادل من لم يعرف عدله، و لا يعرف عدله من لم يعرف فعله؛ فمن أراد أن يفهم هذا الوصف فينبغي أن يحيط علما بأفعال الله تعالى من ملكوت السموات إلى منتهى الثرى".


   و قد اتسمت السنن الإلهية بالعدل لأنها من فعل الله تعالى و أمره" ألا له الخلق و الأمر"(الأعراف :54)، و فعله تعالى و أمره هذه صفته دائما، "و" العدل" هو الإنصاف قولا و فعلا، و التسوية بين الأصحاب الحقوق بإعطاء كل ذي حق حقه دون تحيز و لا هوى "كما قال المكي الناصري. 

  و قل جل شأنه: "ولا يظلم ربك أحدا" قال المراغي: أي من خلقه، بل يعفو و يصفح ، و يغفر و يرحم ، و يعذب من يشاء بحكمته و عدله، فإنه سبحانه وعد بإثابة المطيع ، و تعذيب العاصي ،بمقدار جرمه من غير زيادة ، و إنه قد يغفر له ما سوى الكفر ، ومن ثم لا يعذب أحدا بما لم يعمله و لا ينقص ثواب ما عمله مما به و ارتضاه ، و لا يزيد في عقابه الملائم لعمله الذي نهى عنه و لم يرتضه".


  و قال تقدست كلماته: "أَفَنَجْعَلُ الْمُسْلِمِينَ كَالْمُجْرِمِينَ مَا لَكُمْ كَيْفَ تَحْكُمُونَ " "أي أفنحيف في الحكم و نسوي بين هؤلاء و هؤلاء في الجزاء، كلا و رب الأرض و السماء".. فسننه تعالى عادلة و لا تسوي بين الكافرين و المؤمنين.


   و يقول عز من قائل: " وتمت كلمت ربك صدقا و عدلا لا مبدل لكلماته و هو السميع العليم"( الأنعام :115) قال الإمام أبو الخطاب قتادة- رحمه الله- في تفسيره لهذه الآية :" صدقا يما قال، و عدلا فيما حكم".


 وقال الشيخ محمد الأمين الهرري العلوي :"و قوله: "صدقا وعدلا" تمييز لـ"كلمة"؛ أي: تمت كلمات ربك و أقضيته من جهة الصدق فيما وعد و أوعد، و من جهة العدل فيما أمر و نهى أو المعنى: تمت كلمات ربك و قرآنه من جهة الصدق فيما أخبر عن القرون الماضية و الأمم الخالية، و عما هو كائن إلى قيام الساعة، ومن جهة لعدل في أحكامه من الأمر و النهي و الحلال و الحرام، و سائر الأحكام".


   فالله تعالى عدل في تشريعه و عدل في أمره التكويني و في أفعاله، أي عدل في خلقه و عدل في أمره و عدل في فعله، خلق و أمر و فعل فعدل.


  "كما جعل سبحانه سنن الخلقية قائمة على أساس العدل، فمن نظر في هذه السنن و نظمها الدقيقة تجلى له عدل الله فيها على أتم ما يكون و أوضحه".


    إن سنن ليست من وضع البشر، بل هي سنن بينها الله في الوحيين ( الكتاب و السنة)، والله يتصف بالعدل التام، وكذلك سننه مصطبغة بالعدل اصطباغا تاما ، فلا تميل إلى انب ضد جانب، بل هي عامة و شاملة و مطردة و لا تحابي أحدا حكما كان أم محكوما مؤمنا أم كافرا، و منظارها "ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون "؛فسنن الله عدل كله و إنصاف للجميع ن تضع كل شيء في موضعه.


 

 

 

الدكتور رشيد كهوس

أستاذ جامعي بتطوان

عن جريدة الأخبار







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- اكرمك الله

مريم حسينة

شكرا للاستاذ رشيد كهوس علي كتاباته القيمة في مجال السنن الالهية

في 04 نونبر 2018 الساعة 50 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



جلسة مع الحاسوب (1)

تأسيس جمعية "صداقة وصحافة" بتطوان

حجز قارب زودياكا محملا بالمخدرات بمنطقة تارغة إقليم تطوان

بريس تطوان في حوار مع خطيب المسجد الأقصى المبارك

ميلاد جمعية تحمل اسم "اقرأ لمتابعة ودعم التلاميذ القرويين المتفوقين"

أسهل طريقة لإصلاح نظام الحاسوب

المسيرة الحمراء

ستيفن هوكينغ: الفيزياء الحديثة تنفي وجود خالق للكون

ثقب طبقة «الأوزون» سيتعافى بحلول منتصف القرن الحالي

غياب تام للرؤساء عن ندوة مركز الدراسات والأبحاث في الحكامة المحلية بتطوان

السنن الكونية والاجتماعية في القرآن الكريم

حوار حول الربيع العربي مع فضيلة الدكتور توفيق الغلبزوري بتطوان

تأسيس مجموعة البحث في السنن الإلهية بتطوان

"القيم و الأخلاق من خلال السيرة النبوية" موضوع ندوة علمية بكلية أصول الدين بتطوان

سلسلة أعلام وأقلام من تطوان

عدالة السنن الإلهية





 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان مرتيل والمضيق يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة


ممون الحفلات المفضل بتطوان...خبرة 40 سنة في تموين الحفلات

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

رفقا أيها السادة بالقوارير

 
البريد الإلكتروني [email protected]