الجريدة الأولى بتطوان _ رسائل إلياس العماري من قلب منطقة بني سعيد
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 560
زوار اليوم 113605
 
مساحة إعلانية

عروض مغرية لممون الحفلات أفراح الحرية بتطوان لسنة 2018

 
صوت وصورة

ملخص مباراة برشلونة واشبيلية 2-1 - نهائى السوبر الاسبانى 2018


الأستاذ أفيلال العياشي عضو بالمجلس العلمي بالفنيدق يتحدث عن موضوع الإحسان.

 
 

رسائل إلياس العماري من قلب منطقة بني سعيد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 غشت 2018 الساعة 08 : 21


رسائل إلياس العماري من قلب منطقة بني سعيد

 

في البداية نعلن للقراء الكرام، أننا لسنا تابعين لحزب الجرار، ولم نكن من الحواريين لإياس العماري وأتباعه الكثر، وأخلاقنا لن تسمح لنا أبدا، أن نكون أعداءه وخصومه.


السؤال المطروح في هذا المقال، هو لماذا ظهر "إلياس العماري" في لمة قبائل جبالة، بمركز "وادي لو"،بصفته رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة، في حين توارى عن الأنظار في مناسبات عدة، خاصة في الأنشطة التي تكون بالعاصمة الرباط؟


في تقديرنا المتواضع نكاد نجزم،  أن "إلياس العماري" أراد أن يقول للعدو قبل الصديق، أن مشاركته في مهرجان "اللمة الجبلية" نابع، من  كونه يعتبر أن السياسة الحقيقة، يجب أن تبدأ من مداشر وقرى المغرب العميق، وأنه يفضل منصبه  كسلطة جهوية منتخبة، عن جميع الأدوار المركزية، حزبية كانت، أو إدارية، بروتوكولية، أو غيرها.


الرسالة الثانية التي أراد إلياس توجيها، أنه ليس موظفا مأجورا عند أحد، بل هو منتخب عن ساكنة جهة طنجة تطوان الحسيمة، أحب من أحب وكره من كره، وهذه هي الديمقراطية المجالية كما هي متعارف عليها عند الأمم المتمدنةّ.

 

وفي الصدد يمكن القول والعهدة علينا، أن المغرب من طنجة إلى موريطانيا، لا يتوفر على رئيس جهة، يفهم ما معنى الجهوية الحقيقية، وليس الشكلية، كما هو معمول بها في مملكة أسبانيا، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، وألمانيا، بلجيكا، مثل إلياس العماري.

 

الأمر هنا لا يتعلق بتكوينه الأكاديمي، لأننا نعلم أن الكليات لا تقوم إلا بتفريخ، لغة الإنشاء والخشب، وكلام الأطاريح الجامعية، التي ضاقت بها رفوف خزانات المكتبات، بل نتحدث عن تكوين إلياس السياسي، الذي جعله قادرا على التمثل العملي والواقعي، وصقل  نظرته الإستشرافية الثاقبة، التي تجعل من الجهة رافعة حقيقية، للتنمية الإقتصادية والإجتماعية الشاملة، ومحفز كبير، للتسويق والتنافسية الترابية.





الدليل على حجاجنا هذا، أنه إذا كان حاكم  ولاية "نيو مكسيكو" بالولايات المتحدة  الأمريكية، يعتبر أول حاكم، زار دولة كوبا للدفاع عن مصالح مواطنيه  لدى "فيديل كاسترو"، في خرق وتحد سافر للدبلوماسية المركزية الرسمية، التي كانت تمنع كل اتصال مع كوبا، فإن الياس العماري، يعتبر أول  رئيس جهة مغربية زار جمهورية الصين الشعبية بهذه الصفة، من أجل الترافع والترويج، ومحاولة إقناع الفاعلين الاقتصاديين الصينيين للقدوم إلى جهة طنجة.

 

فعلا لقد جر هذا السفر على" الياس العماري"، وابلا من الانتقادات، خاصة من طرف رؤساء الجهات، الذين يعتبرون أنفسهم مجرد موظفين عموميين، وكتاب لدى وزارة الداخلية، حيث لايجتهدون ولا يبحثون، بل فقط يضعون مؤخراتهم فوق الكراسي، في انتظار ما يؤمرون به.

 

الرسالة الثالثة، يمكن تفسير  ظهور إلياس العماري، بالتزامن مع إعفاء الوزير التقنوقراطي المنشأ، المصبوغ باللون الأزرق داخل  "كاراج "وزارة  الداخلية، بوسعيد، بمعنى أوضح أن الياس يرى أن منصبه الجهوي، أسمى من منصب بوسعيد، وبوريطة وبوعيدة، وبوليف، وبو هدود إلخ ،وجميع مناصب حكومة العثماني الهجينة.

 

الدليل على أهمية المركز القانوني لرؤساء الجهات، هو الحضور  اللافت النظر لرئيس جهة العيون بوجدور، والداخلة وادي الذهب، للتفاوض مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة الألماني" كولهر".  


وفي الختام يبقى السؤال المطروح؛ هل ظهور "إلياس العماري" في "وادي لو "هو رسالة إلى من يهمهم الأمر، مفادها أنهم يمكنهم الإطاحة به من جميع الأدوار المركزية والمناصب الممنوحة، إلا من رئاسة الجهة، التي لاسلطان لهم عليها إلا لقبائل غمارة الكبرى، وبنى حمد والريف، وبنى سعيد، أصحاب المقولة المأثورة" منطقة بني سعيد... الداخل إليها سعيد والخارج منها سعيد والطاغي يموت فيها بالحديد".

 

 

بريس تطوان







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- بروباغاندا رخيصة

سائح من غمارة



تقولون الشيء , وتفعلون ضده ....
أليست هذه دعاية مبطنة ؟
على كل حال , فالمثل المغربي يصب في هذا المنحى... (كل فولة مثقوبة , كيجيبلا
الله فروج أعور... هذا من لغو الصيف.......

في 08 غشت 2018 الساعة 46 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رسالة إلى سعادة اللص المحترم

بريس تطوان في حوار مع خطيب المسجد الأقصى المبارك

الــــغـــزو الـــثـقــافــي تعريفة وأهدافه مناهجه وسائله وآثاره

تحذير: الإفراط في استخدام الكومبيوتر المحمول يهدد خصوبتك

طريق وزان زومي تستغيث فهل من مجيب؟؟

بريس تطوان بجريدة تمودة تطوان الجهوية

مدرب جوسيب غوارديولا يستعد لتمديد عقده مع نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم

هل المستقبل للكتاب الورقى ام الكتاب الالكترونى؟

اللغة العربية وهوية الأمة العربية

أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

محمد الشرقاوي منسقا إقليميا لحزب العهد الديمقراطي بتطوان

وفاة شاب غرقا في مياه المضيق

هل تزكي حكومة بنكيران تمساح المعارضة لرئاسة جهة طنجة تطوان ؟!

إضراب الطالبي العلمي عن القيام بمهامه يؤكد عدم انتخابه لرئاسة جديدة لجهة طنجة تطوان

البيان الختامي للأمانة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة لتطوان

وجوب تدخل الملك لوقف زعزعة الاستقرار

محمد بودن: جائزة الخطاب السياسي تبلورت لتعزيز الدور الذي يلعبه الفاعل السياسي

أسئلة للسياسيين

الفساد

غليان في أوساط شبيبة حزب "البام" بتطوان





 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان مرتيل والمضيق يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة


ممون الحفلات المفضل بتطوان...خبرة 40 سنة في تموين الحفلات

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

النفس والشيطان والهوى

 
البريد الإلكتروني [email protected]