الجريدة الأولى بتطوان _ حواجز فيتاليس تُقسم مواقف العدالة و التنمية بتطوان
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 554
زوار اليوم 39394
 
صوت وصورة

طبيب بتطوان يطالب بهواتف المواطنين للضرورة


قائد بتطوان يتصدى للعمل الإنساني

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
صفحتنا على الفايسبوك
 
 

حواجز فيتاليس تُقسم مواقف العدالة و التنمية بتطوان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 01 دجنبر 2017 الساعة 16 : 15


 

حواجز فيتاليس تُقسم مواقف العدالة و التنمية بتطوان

 

في وقت ارتكن فيه محمد إدعمار الجماعة الحضرية لتطوان عن حزب العدالة و التنمية إلى الصمت إزاء السخط العارم لساكنة تطوان بسبب الحواجز الحديدية التي عمدت شركة فيطاليس نصبها بمداخل و مخارج حافلات النقل العمومي، متجاهلا المطالب بالعدول عن هذه الخطوة، انتقدت مريمة بوجمعة النائبة البرلمانية، عن نفس الحزب هذا الوضع.

 

و قالت بوجمعة في تدوينة لها عبر موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك "فرضا ان احداث البوابات الالكترونية بالمداخل الأمامية والخلفية بحافلات تطوان كانت تروم تجويد الخدمات من خلال توفير الأمن والسلامة لجميع الركاب وتفادي الازدحام والضغط وحوادث السقوط خلال الصعود والنزول.

 

و اعتبرت بوجمعة أن  ما ترتب عن إحداث هذه الحواجز من حرمان فئات، خاصة الأشخاص محدودي الحركة وذوي الكراسي المتحركة من الولوج السلس الحافظ للكرامة للخدمات التي يقدمها مرفق النقل يفرض على الشركة المفوض لها تدبير هذا المرفق مراجعة ما اقدمت عليه من خطوة يعرب البعض انها خارج بنود دفتر الشروط والتحولات.


و تابعت صاحبة التدوينة أن الخطوة التي أقدمت عليها الشركة المفوض لها تدبير مرفق النقل ترتب عنها حرمان فئة واسعة من الولوج لخدمات هذا المرفق بما يمس بمبدأ المساواة وتكافؤ الفرص، وينتهك بشكل صارخ مقتضيات الدستور، ومضامين البرنامج الحكومي والتزامات المغرب الدولية، ويخرق مقتضيات المادة 13 من القانون 03-10 المتعلق بالولوجيات والمادة 21 من القانون الإطار رقم 13-97 المتعلق بحقوق الأشخاص في وضعية اعاقة.


و شددت النائبة البرلمانية على  ما تحتله الولوجيات ومنها ولوجيات النقل العمومي من أهمية بالغة في مسلسل الاندماج الفعلي للأشخاص في وضعية إعاقة باعتبارها شرطا ضروريا لمشاركتهم الاجتماعية وعنصرا أساسيا في دمقرطة استعمال المجال،


و طالبت بوجمعة السلطات العمومية المعنية باتخاذ جميع التدابير اللازمة لجعل وسائل النقل مزودة بالولوجيات الضرورية الخاصة بالاشخاص في وضعية اعاقة.

 

و دعت كاتبة التدوينة إلى الوقوف على الاختلالات التقنية في تنزيلها، وكذا الوقوف على كل ما من شأنه ان يمس بمبدأ المساواة وتكافؤ الفرص للاستفادة من خدمة هذا المرفق بشكل يحفظ كرامة المرتفق وانسانيته.

 

يوسف الحايك/بريس تطوان

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- متضرر

متضرر

لماذا هذا الصمت؟ رئيس الجماعة الحضرية وعامل عمالة تطوان ووالي الجهة والى كل المسؤولين على هذه المهزلة وأين هي حق الولوجيات لذا الأشخاص المعاقين والاسر

في 02 دجنبر 2017 الساعة 57 : 09

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مقدمة للمشروع التنويري النهضوي للحضارة الإسلامية والعربية

بريس تطوان في حوار مع الشاعر الكبير محمد حلمي

خطاب غير منشور للزعيم الليبي

من يقويض التنمية بهذه المنطقة وما حقيقة هذه التحركات المشبوهة؟؟

جمعية حنان

علماء أمريكيون يتمكنون من تنمية أول قلب بشري في المختبر

لا معنى للحياة مع عديمي الضمير

يومُ نكبةِ فلسطين عيدُ استقلال إسرائيل!

بيان من نقابة مهنيي سيارة الاجرة بتطوان للرأي العام حول النزاع مع حافلات النقل الجماعي الحضري

اجتماع لجنة تتبع النقل الحضري بواسطة الحافلات بولاية تطوان

حافلات جديدة للنقل الحضري بتطوان

حواجز فيتاليس تُقسم مواقف العدالة و التنمية بتطوان





 
بانر إعلاني
 
مقالات وآراء

فعلها ترامب !

 
البريد الإلكتروني [email protected]