الجريدة الأولى بتطوان _ دحمان يهدد بنقل احتجاجات حاملي الإجازة إلى وزارتي مزوار والعلمي
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 471
زوار اليوم 116775
 
مساحة إعلانية

انطلاق عملية التسجيل بمعهد اللغة الإنجليزية ELI Tetouan

 
صوت وصورة

جولة بين شفشاون و أقشور ... الجزيرة الوثائقية


الفنانة لطيفة العروسية ومدينة شفشاون ضيوف على القناة الرابعة الايرلندية

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
موضوع أكثر مشاهدة


 
 


دحمان يهدد بنقل احتجاجات حاملي الإجازة إلى وزارتي مزوار والعلمي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 يناير 2011 الساعة 08 : 14



دحمان يهدد بنقل احتجاجات حاملي الإجازة إلى وزارتي مزوار والعلمي


ندد عبدالإلاه دحمان نائب الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم وعضو المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بموقف وزارة المالية حين تسبب غياب وزير المالية صلاح الدين مزورا  في عدم انعقاد اللجنة الوزارية المشتركة تحت إشراف الوزير الأول التي كانت مقررة يوم الجمعة المنصرم حيث كان مرتقبا أن تطرح وزارة التربية الوطنية عددا من الملفات العالقة ومنها ملف المجازين وملفات التوجيه والتخطيط والمقتصدين والممونين والناجحين في الامتحانات المهنية فوج 2003 بالإضافة إلى تمديد وتعميم المادة 112 والمتعلقة بالترقية على أساس 15+6 وغيرها من الملفات.


وجدد  دحمان تأكيده على أن نقابته تتابع عن كثب ملف المجازين بقطاع التعليم المدرسي، وخاصة المرتبين في السلم التاسع الحاصلين على شهادة الإجازة أو المرسمين بعد 13فبراير 2008 ، وأوضح دحمان أن الوزارة ومنذ مدة عبرت عن نيتها في تطبيق مرسوم منظومة التوظيف والتعيين على غرار حاملي شهادة الماستر أو ما يعادلها برسم سنة 2010 لكننا، يضيف دحمان، رفضنا ذلك من منطلق غياب ضمانات حقيقية لإنصاف فوجي 2008 و2009 على الخصوص من أحقيتهم في الأثر الرجعي الذي اقتنعت به وزارة التربية الوطنية في حين لازال "العكس هو سيد الموقف مع وزراتي المالية وتحديث القطاعات العامة" اللتين رفضتا ترقية الفوجين المذكورين على غرار حاملي الشهادات العليا فوجي 2008 و2009.


وبخصوص التنسيق مع النقابات في ملف المجازين أبرز دحمان أن الجامعة الوطنية لموظفي التعليم لاترى مانعا في توسيع التنسيق ليشمل النقابات الخمس الأكثر تمثيلية سواء في ملف المجازين أو باقي الملفات على اعتبار أن الدفاع عن الملف المطلبي للأسرة التعليمية وتحقيقه لن يتأتى إلا بوضع اليد في اليد مع كل الشرفاء بعيدا عن المزايادات أو الإدعاءات. وأشار إلى أن الحكومة حينما تقدم على حل ملف من الملفات كيف ما كان نوعها بتنسيق أو بضغط من النقابات فإن الاستفادة ستعم كل المعنيين.


وهدد دحمان بنقل الاحتجاجات والاعتصامات إلى وزارتي المالية وتحديث القطاعات العامة لمسؤوليتهما في عدد من ملفات الفئات المتضررة بقطاع التعليم. كما طالب القيادي الحكومة وعلى رأسها الوزير الأول بالتدخل العاجل لوضع حد للاحتقان الذي قد يعرفه قطاع التعليم في الأيام القليلة المقبلة على غرار ما يعرفه قطاع العدل من اضرابات واحتجاجات.



زهير - طنجة - بريس تطوان







 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



إيتو أفضل لاعب افريقي للمرة الرابعة

التعريف بأبي الحسن الأشعري

ستيفن هوكينغ: الفيزياء الحديثة تنفي وجود خالق للكون

فريق العرب لعام 2010

أوضاع ساكنة مكناس المزرية مع الانقطاعات المتكررة لمياه الشرب

قرعة ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا

أما آن الأوان لتـــحرير سبتة ومليلية ؟

روبينيو يخطط للاستمرار مع ميلان حتى الاعتزال

نجوم ميلان يلعبون بالكرة على ارتفاع 828 مترا في دبي

شاهد: القميص الجديد لبرشلونة في الموسم المقبل بشعار مؤسسة قطر

دحمان يهدد بنقل احتجاجات حاملي الإجازة إلى وزارتي مزوار والعلمي

بلدية مدينة مارتيل تهين دولة الكويت بتسمية أقبح شارع بالمدينة باسم الكويت





 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة

 
بانر إعلاني
 
مقالات وآراء

زمن العلاقة الرائعة

 
صفحتنا على الفايسبوك
 
البريد الإلكتروني [email protected]