الجريدة الأولى بتطوان _ وا تطواناه
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 558
زوار اليوم 54517
 
مساحة إعلانية

افتتاح مقهى "MANUELA COFFEE" الفاخر بتطوان

 
صوت وصورة

حلقة خاصة مع صانع الصدف بتطوان


ابن تطوان يجدد نداءه للمحسنين لانقاذه من مرض السرطان

 
 

وا تطواناه


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 فبراير 2017 الساعة 53 : 13



وا تطواناه


ما حدث بأمسية السبت الماضي بجوار مسرح سينما اسبانيول يندى له الجبين ويسيء  لهاته المدينة العريقة ذات الإرث الزاخر في الثقافة والفن والصحافة، إلخ…و التي لا زالت بعض المعالم الثقافية الفريدة صامدة في وجه هذا الزمن الرديء كما هو الشأن بالنسبة للمعهد الوطني للفنون الجميلة أو لسينما مسرح سينما اسبانيول، شاهدة على ذلك.


لقد كان لفرقة ابن عربي للانشاد الصوفي  موعدا  مع جمهور تطوان الذواق بعد غياب زهاء خمس عشرة سنة ..إلا أن احتلال جنبات المسرح الذي تحول  بمباركة من السلطات المحلية إلى سوق عشوائي  جعل وصول السيارة التي تحمل أعضاء الفرقة وآلاتهم الموسيقية  إلى باب المسرح أمرا مستحيلا وتسبب في متاعب مجانية للفرقة وأيضا للعديد من الحاضرين.


والغريب هو السلوك المنتهج من باشا تطوان (وممن هم أعلى منه درجة في هرم المسؤولية)، إزاء استنكار مختلف فعاليات المجتمع المدني لهذا المسخ والتشويه والحصار المضروب على إحدى المعالم الثقافية بالمدينة، بل وحتى شكاية القائمين على المركز الثقافي سرفانطيس الاسباني المتضررين من هذا الاكتساح إلى السلطات المحلية ضلت الطريق ووجدت نفسها قابعة فوق الرفوف أو بإحدى سلل المهملات.


بطبيعة الحال ،وعملا بمقولة"الكاميرا شاعلة"،أي لما يقتضي نظر ومصلحة السلطة في مناسبة ما فك الحصار، يتم تمرير "رسالة "إلى المعنيين بالأمر من الباعة العشوائيين فيتم إخلاء المكان لسويعات قبل أن تعود الفوضى إلى زخمها و سابق عهدها ،مما يبين أن هناك تناغم وتفاهم ضمني بين الطرفين لا يعرف كنهه إلا الراسخون في العلم.


وإذا كان البعض من المسؤولين على تدبير الشأن المحلي يسيؤون ويخربون معالم تطوان(لا تهم النوايا أو الخطابات) منتشين بالسلطة التي يمتلكونها ، فعليهم أن يتذكروا أنهم في تلك المواقع بفضلنا نحن المواطنين دافعي الضرائب ،وبأن المجتمعات التي لها تاريخ ورصيد حضاري ،وان أصابها الوهن في مرحلة ما فإنها لا تموت ،بل تنهض  كالعنقاء من تحت الرماد ، وبأن هؤلاء  المستبدون المتعجرفون  مصيرهم إلى زوال ،وبأننا هنا باقون.

 

 


ذ. الأمين مشبال

رئيس فرع نقابة الصحافيين المغاربة بتطوان







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نريد العلاج

 (مفقوص )


كارثة, مهزلة , مصيبة , سيبــــة,
فضيحة , شوهة , انحطاط , تخلف , نكبة ,
احتــــــــــــــــــــــــلال..
كل هذه المآسي واقعة في قلب مدينة تطوان المنكوبة الجريحة ,. أمام سينما اسبانيول والمكتبة الاسبانية .....
السلطات المحلية غائبة تماما عما يجري في شوارع تطوان....
تطوان احتلت ...تطوان قسمت بين مافيات
الفراشة .....تطوان لم تعد تطوان ..
تطوان أصبحت سوقا قرويا من الدرجة الأخيرة ....تطوان من قمة الحضارة الى
حضيض التخلف والانحطاط ..تطوان يتحكم فيها القرويون المهاجرون ...
تطوان الحضارة , أصبحت تطوان البداوة
....واأسفاه على تطوان ......
تطوان الجريحة , خذلك المسؤولون ...
تطوان المكلومة ’ تخلى عنك المنتخبون.
تطوان , أجمل شوارعك , أصبحت مرتعا
للفراشة , يعيثون فيها كما يحلو لهم
حتى انهم قطعوا الطريق على السيارات
فأمام الباشوية القديمة , الطريق مغلق تماما حتى على سيارات الاسعاف..
... (هذا طاعون حل بالمدينة  )نريد العلاج والاستئصال من الجذور للفراشة وللمسؤولين النائمين .. (عييـــــــنا )

في 01 مارس 2017 الساعة 29 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- عقلية القبيلة

فؤاد

اعتقد ان اللوم كل اللوم على علماء وادباء وباحثين ومارخي مدينة تطوان الدين انسحبوا و تركوا الساحة فارغة ليعبث بها اصحاب المبادئ والعقول القبلية الرديئة .لان كل من تربا على المبادئ والخصوصيات التاريخية والادبية والثقافية والتارخية و الرياضية ...الخ لن يقدر ابدا على استغلال الرصيف وخاصة ادا كان بجوار مكتبة اسبانية ومسرح (سينما اسبانيول )والعجب و ان الشخص لايستطيع المرور فكيف به ان يشتري ملابس او ان ياكل شيءا تحت هدا الضغط و السؤال المطروح هو هل تطوان فعلا تراث انساني عالمي§

في 02 مارس 2017 الساعة 23 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ورشة حول حقوق الطفل بجماعة أمسا تطوان

الحب في ميزان المراهقين

الفنان التطواني بلال وهبي يسطع في مهرجانات المغرب بعد نجاح أولى أغانيه

طنجة عروس الشمال و بوابة المغرب

الدورة الثامنة للمهرجان الجهوي لمسرح الشباب بمشاركة 11 ناديا مسرحيا بالإقليم.

التعريف بمدينة تطوان

بريس تطوان في حوار مع الشاعر الكبير محمد حلمي

اختتام دورة تكوينية حول "إعداد، صياغة وتنفيذ برنامج التعاون الدولي على التنمية

جمعية حنان

طبيعة العقل البشري

وا تطواناه





 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان مرتيل والمضيق يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة


ممون الحفلات المفضل بتطوان...خبرة 40 سنة في تموين الحفلات

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
مقالات وآراء

وأخلف الوعد

 
البريد الإلكتروني [email protected]