الجريدة الأولى بتطوان _ مركز أنجال يواصل عمله للحد من ظاهرة الأطفال في وضعية صعبة بمدينة تطوان
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 600
زوار اليوم 109584
 
صوت وصورة

تركيب أرجل اصطناعية مجانا من طرف جمعية الإيثار بمركب طابولة تطوان


قبسات من تاريخ العلم بالأندلس

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
صفحتنا على الفايسبوك
 
 


مركز أنجال يواصل عمله للحد من ظاهرة الأطفال في وضعية صعبة بمدينة تطوان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 شتنبر 2011 الساعة 20 : 02


 

 

 


مركز أنجال يواصل عمله للحد من ظاهرة الأطفال في وضعية صعبة بمدينة تطوان

 

تعمل مجموعة مراكز أنجال المتمثلة في استقبال الذكور والإناث في وضعية صعبة وآخر يتعلق بالدعم السوسيواجتماعي والوحدة المتنقلة على استقبال حوالي مأتي طفل في وضعية صعبة واعتبرت فوزية المامون رئيسة جمعية رعاية الطفولة وتوعية الأسرة بتطوان أنه في إطار تدخل الجمعية لاحظت  ارتفاع أطفال الشوارع وخاصة الأطفال المرشحين للهجرة السرية في باب سبتة وبعض ضواحي مدينة تطوان .قادمين من مدن أخرى في انتظار الولوج إلى الضفة الأخرى.


كشفت فوزية المامون أن ارتفاع الظاهرة  يشكل خطرا لما يترتب عنه من نتائج سلبية من حيث ارتفاع الجريمة والتسول والدعارة في صفوف الأطفال بالإضافة إلى ارتفاع الاستغلال الجنسي في صفوف القاصرين  وهي ما اعتبرته وصمة في جبين المدينة.


ونظرا لهذا التطور في ازدياد عدد الأطفال القاصرين في تطوان وفي غيرها من المدن المغربية تحولت الظاهرة إلى انشغال متزايد بين الحكومتين المغربية والإسبانية وقد فرض ملف هجرة القاصرين المغاربة إلى إسبانيا نفسه بقوة في كل الاجتماعات الثنائية بين البلدين، حيث سبق أن أعلن وزير الشغل والشؤون الاجتماعية في البرلمان الإسباني  في وقت سابق عن تشييد مركزين لإيواء وتكوين القاصرين المغاربة المرحلين في شمال المغرب.


هذا وكشفت دراسة أجرتها مؤخرا الباحثة الاجتماعية فيوليتا كيروغا، حول هجرة القاصرين غير المرافقين، إن أغلبية القاصرين المغاربة المتراوحة أعمارهم ما بين 14 و17 سنة ينحدرون من مناطق قروية، يهاجرون سريا  إلى إسبانيا أملا في التحاق بعائلاتهم.


وبحسب دراسة أخرى اجرتها الباحثة ماريا بريمديس فإن هجرة أغلبية حالات القاصرين تكون معروفة لعائلاتهم بعد أن تلقوا تعنيفا أو تعسفات   منهم ،وعاشوا مدة في مدن مغربية قبل الهجرة في  وضعية تشرد صعبة حيث وجدوا  تعاطفا مع مجموعة القاصرين يؤلف بينهم وحدة على المستوى الثقافي والتربوي ",

 

أحمد المريني







 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بريس تطوان في حوار مع عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان

أوّل فندق 'رامادا أنكور' قريباً بطنجة

آش خصاك أمقريصات... الجادرمية امولاي..؟؟

برنامج مباريات الدورة 24 من الدوري المغربي

حي الـديــزة بمرتيل حي مسكون بالمخاطر

الكوارث الـ7 لغوارديولا التي حطمت غرور برشلونة

نفاق المسؤولين على جماعة جبل لحبيب- تطوان -

المصادقة بالأغلبية على دورة أبريل العادية بالمجلس الجماعي لمدينة تطوان

تقرير : الجماعة الحضرية لتطوان في دورة أبريل العادية

أما آن الأوان لإصلاح جامعة الدول العربية؟

مركز أنجال يواصل عمله للحد من ظاهرة الأطفال في وضعية صعبة بمدينة تطوان





 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان مرتيل والمضيق يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة

 
مقالات وآراء

هل تخسر السعودية بقية جدران منظومة أمنها القومي؟

 
بانر إعلاني
 
البريد الإلكتروني [email protected]