الجريدة الأولى بتطوان _ رأي الشارع التطواني حول قرار منع البرقع
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 492
زوار اليوم 141
 
مساحة إعلانية

انطلاق عملية التسجيل بمعهد اللغة الإنجليزية ELI Tetouan

 
صوت وصورة

تطوان قبل الاستقلال


جهود لإطفاء حرائق غابوية بشفشاون

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
موضوع أكثر مشاهدة


 
 

رأي الشارع التطواني حول قرار منع البرقع


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 يناير 2017 الساعة 24 : 17


رأي الشارع التطواني حول قرار منع البرقع

 

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- سم الخياط

مولاي

الحمد لله وحده.
قرار منع لباس البرقع فتح أبواب النقاش حول اللباس عامة بالنسبة للجنسين معا في المغرب.
لاشك ان اللباس تعبير على النمط الحضاري للامم والشعوب,ويعتبر من المعالم والقيم التي تميز الامم والشعوب اقتداءا بأصول الحضارة والتمدن المستمدة من اصول الدين بالاسناد الصحيح الى الالواح والزبر..وكان أن من الله على نبيه داوود عليه الصلاة والسلام بصنعة اللبوس_وهي التصميم والخياطة_مما اظهره الله مما انزل,قوله سبحانه/يا لني آدم قد انزلنا عليكم لباسا يواري سوءاتكم وريشا ولباس التقوى.ذلك خير,ذلك من آيات الله لعلهم يذكرون..
وثوله سبحانه/وعلمناه صنعة لبوس لكم ليحصنكم من ب
اسكم,فهل أنتم شاكرون..الاية تشير الى نبي الله داوود الذي من الله عليهم بهذه الصنعة عبر التاريخ,ولكم في اللباس المغربي الاصيل اسوة لمن كان يرجوا الله واليوم الاخر وذكر الله كثيرا
ذلك ان الثرات المغربي زاخر بعوالم اللباس ذات قيم عقدية تشمل الاصول والشرع وتمنح الانسان المغربي خصوصيته_كما يوفر الحصن السلطاني الحصين عن كل أذى أو مس الجان.. لولا ان اشكاليات التسويق وتفشي الغلاء ساهم في ابراز نمادج مستوردة من الشرق وهوسبب انتشارها بموازات مع انتشار ثقافة "اهل البرقع" الذي حقق اختراقا مجتمعيا أذى الى انشقاق عقدي تخشى عواقبه في خضم الصراع الذي يخوضه البرقعيون في العالم..ويشكل هاجسا حضاريا يؤول الى الغزو نظير ما حققه اللباس الاعجمي الذي تحول الى اباحة وانحلال يستعصى استئصاله..ويعد مصدر يأس وعلة وسقم في المجتمع ,وتداعى المس وتداعت معه المومسات ,مثلما تداعى المس في صفوف البرقعيين نساءا ورجالا_حيث لا يدركون ان خلعةاللباس المشرقي والافغاني سوف يلبسهم خلقة الجن المشرقي الافغاني الذي يؤول الى المس الذي يشكونه _وهو ما جعل الكثيرين منهم يسقطون في براثين السحر والشعودة والرقية ابتغاء رفع التملك الجيني,,وهي اخطر عنذ الاباحيين ومسحلي اعراض ..حيث يكون المس مرض يوصف بالتعفن الخلقي_كالسيدا والسيفيليس والسرطان..على الجنسين الذكر والانثى وعلى من سيخلق من صلب وترائب.
على كل حال,فهذه امبادرة ترمي الى حفظ الهوية الدينبة والحضارية للشعب المغربي من كل اختراق يجعله عرضة لانتكاسات مجتمعية او ملحقة اضرارا بمعالم الدولة وقيمها العقدية التي تؤول الى حكم السلطان..وسوف اشمل الحملة التي اعلنتها الادارة المخزنية جميع ظواهر الانحطاط والتلبس والاخلال بالحياء العام..
وصلى على نبينا محمد وعلى آله وصحبه__

انتهى البيان_

في 12 يناير 2017 الساعة 44 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



جلسة حاسوبية (2)

جلسة مع الحاسوب (1)

بيداغوجيا الإدماج بين النظري والتطبيقي

احذروا أكل الخبز

المغرب التطواني يعود إلى سكة الانتصارات

أندية أوروبية كبرى تعاود النظر في دوري السوبر الانفصالي

تأسيس جمعية "صداقة وصحافة" بتطوان

إيتو أفضل لاعب افريقي للمرة الرابعة

رسالة إلى سعادة اللص المحترم

بريس تطوان في حوار مع خطيب المسجد الأقصى المبارك

حملات انتخابية باردة في أسبوعها الأول في انتظار السرعة النهائية

معلومات هامة حول شركة " تيكميد" الإسبانية

أكثر من علامة استفهام فوق مكتب رئيس الجماعة الحضرية لتطوان

الوكالة الحضرية لتطوان .. شحنة ديناميت قابلة للانفجــــــــار !!

ما مصير

بوخبزة : أزيد من 200 عمارة لمنعشي العقار خرقت القانون.

شريط لشابين يمارسان الجنس مع فتاة في غرفة نوم يهز تطوان

أمانديس مصدر إزعاج للمواطن و السلطات بإقليم تطوان

بريس تطوان تكشف حقائق صادمة في جريمة الخيانة الزوجية الأخيرة بتطوان

ما مصير "الرقم الأخضر" للإجابة عن فتاوى المواطنين بالمجلس العلمي المحلي بتطوان؟





 
بانر إعلاني
 
مقالات وآراء

طفولة في القفص الزوجي

 
صفحتنا على الفايسبوك
 
البريد الإلكتروني [email protected]