الجريدة الأولى بتطوان _ كيف يفتعل صحافيا المساء الخبر من أجل الإرتزاق بتطوان؟؟
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 476
زوار اليوم 116839
 
مساحة إعلانية

انطلاق عملية التسجيل بمعهد اللغة الإنجليزية ELI Tetouan

 
صوت وصورة

جولة بين شفشاون و أقشور ... الجزيرة الوثائقية


الفنانة لطيفة العروسية ومدينة شفشاون ضيوف على القناة الرابعة الايرلندية

 
البحث بالموقع
 
تسجل بالنشرة البريدية

 
موضوع أكثر مشاهدة


 
 


كيف يفتعل صحافيا المساء الخبر من أجل الإرتزاق بتطوان؟؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 أبريل 2011 الساعة 59 : 01


 


كيف يفتعل  صحافيا المساء الخبر من أجل الإرتزاق بتطوان؟؟


معظم ساكنة تطوان تابعت عن كثب المسيرة الاحتجاجية السلمية ليوم 17 أبريل والتي شارك فيها حركة 20 فبراير التي تضم خليطا ممزوجا من الفصائل والأحزاب والنقابات وبعض التكتلات، غير أن اللافت للنظر في هاته المسيرة وجود شعارات عدة يطالبون من خلالها بإسقاط رموز الفساد، الشيء الذي ولد شجارا وتطاحنات بين المتظاهرين فكل يرى الفساد من وجهته الخاصة وبناءا على مصالحه الذاتية وفق أجندة يخدمها.

نقول هذا الكلام ونحن نستحضر بكل مصداقية ومهنية ما أقدم عليه مراسل المساء ومصور المساء من تلاعب سافر يخدش حياء الصحافة ونبلها، حيث أقدما الإثنان على طبع صور لسميرة القادري ووالي ولاية تطوان ليتم توزيعهم على المتظاهرين طبعا -خلسة - حتى لا ينكشف أمرهم. ويقوما فيما بعد بتصوير الشعارات وإرفاقها مع التقرير لجريدة المساء ليخرج الموضوع في غده بحمولة ضخمة وبالبند العريض ودون مراعاة لأخلاقيات المهنة كما هو الشأن في عدد يوم الثلاثاء الذي جاء موضوع الخبر فيه معنونا بهذا العنوان  "صورة سميرة قدري تتسبب في اشتباك بالأيدي وعائلات المعتقلين تطالب بإطلاق سراح أبنائها وآخرون يقولون للوالي ديكاج".

قد يقول قائل  وما العيب فيما قيل ؟ لنجيب الجميع بأن هذا الكلام قول الحق الذي أريد به الباطل، ومن يصنع مثل هذا كمن يبيع القرد ويضحك على من يشتريه. فالصحافي الحقيقي هو من ينقل الخبر  بنزاهة وشفافية لا أن يختلق الخبر من نفسه ويضع له تقريرا ويكتبه باسم الجماهير الشعبية ، كما صنع هذان الصحافيان اللذان اغتنما غنيمة سمينة جراء صنيعهم هذا.

كيف ذلك؟ ببساطة في الآونة الأخيرة تم ترحيل مدير  ديوان والي تطوان "محمد اليعقوبي" هذا الأخير حفر لأخيه حفرة وأسقطه فيها بعدما امتنع مدير الديوان في أحد اللقاءات بعمالة المضيق الفنيدق تمكين الوالي محمد اليعقوبي الذي كان عاملا على المدينتين سابقا  من الجلوس بكرسي يوجد جانبه ، لأن  المكان الفارغ للسيد ادريس خزاني  الوالي السابق لمدينة تطوان والذي يعتبر حينها ولي النعمة لمدير ديوانه هذا الأخير حرم على اليعقوبي من الجلوس في مكان ادريس خزاني في تلك الظرفية إلى أن جاء الدور المناسب لليعقوبي الذي أصبح واليا للمدينة ووليا للنعمة في نفس الوقت لمدير الديوان الذي حرمه سابقا من الكرسي ليتم على إثرها حرمانه من منصبه داخل الولاية وترحيله إلى مدينة القنيطرة ولولا تدخل الداخلية في الملف لتم تهديم  "الفيلا" التي في حوزته ببوعنان.....

وعودة إلى موضوع الصحافيين اللذين وجدا في هاته المصائب فوائد وموائد بحيث أغدقوا بالنعم من طرف مدير الديوان لتصفية حساباته مع الوالي محمد اليعقوبي.

وبجانب هاته الهمزة الكبيرة هناك  دجاجة أخرى تبيض لهم ذهبا كلما كتبوا ضد سميرة القادري موضوعا يسيء بوجه حق أو غير حق من سمعتها.

ولعل من يتتبع سيرة وسيرورة الصحافيان يجد الأمر بحقيقته ، ولن ندخل في محاسبتهما  لأن الأمر خطير جدا يكفي أن أحدهم موظف شبح بالجماعة الحضرية ، وحتى لانخرج عن إطار الخبر المقدس نضرب لكم موعدا مع باقي الخروقات  واللامسؤولية في الخبر .

 

 

عبد الهادي أمتيو

المضيق

[email protected]







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- جمال وهبي و المصور احمد معتكف ديكاج

20 فبراير

قلنا لكم شحال هادي راهم اكبر مرتزقة فتطوان هما: المراسل جمال وهبي و المصور ديالو احمد معتكف.
واااديكاااااااااجج

في 21 أبريل 2011 الساعة 17 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- أمر محير

محسن حر مغربي

أولا نشكر السيد عبد الهادي على تحليله المتميز للموضوع الذي يحمل في فحواه أمور حساسة وخطيرة ...
طبعا قي حديثي عن مدير الديوان فقد سمعت أكثر من رأي لكن رأيك هو الصائب و يحتمله العقل...فقد قيل لي أن سبب هو أصله المنتمي لأسرة العلوية ! ! ! ! وكيف يعقل هذا و هي أسرة مقدسة ولها مكانة و إحترام واسع.
المهم أخذ جزائه و كان يستحسنه عزله لكن فعل الله ما شاء.
في موضوع الشحاتين أقصد الصحافين الذي لا تجمعهم بالصحافة سوى كنية و لقب أطلق عليهم،فلا يعقل أن أكون صحافي أقوم بتعديل الأمور و الأحداث لكي أحصل على صبق صحافي و بتالي ربح مادي.
ولكن لا غرابة لجدي خرج من القطيع فهو تائه و مشاغب و لا يعرف سوف أكل متاع الناس.
نعلم أن محاسبتهم أمر مستحيل لعدم وجود الدليل القاطع لكن فضحهم أمر سهل
شكرا لكم و مزيدا من العطاء

في 21 أبريل 2011 الساعة 15 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- شفار الصحافة التطوانية

العلوي محسن

بلطجة مصور المساء في تطوان لم تصل إلى هذا الحد. فقد تجرأ فيما قبل على ابتزاز رؤساء المجالس البلدية والقروية بغرض إجبارهم نشر تهانيهم بمناسبة عيد العرش وباقي المناسبات الدينية والوطنية.

وهكذا تحولت جريدته المسماة بالصورة الصحفية والصادرة فقط أثناء عيد العرش إلى منبر للحصول على الملايين في رمشة عين.

هذا ناهيك عن التهديدات التي كان يلفقها للعديد من الشخصيات حينما كانت تنتقدهم بعض الجمعيات الحقوقية فيستغل تلك الظروف ويبدأ في مساومتهم بهدف الحصول على "اللعاقة والجعبة والتدويرة " مع عدم تمرير بلاغات ضدهم بمدونته الاليكترونية الفاشلة.

هذا النوع من السرقة الموصوفة لا يتوانى معتكف في ممارستها بسر وعلانية. بل يفتخر أمام الملأ بطرقه الإجرامية. والدليل على ما نقول أن العديد من زبناء مقهى الزهرة يؤكدون بكون الشمكار معتكف يجد لذة في إشهار الشيكات البنكية التي يحصل عليها عن طريق الابتزاز. كما يبدأ في إعطاء الدروس للمراسلين الصحفيين بمدينة تطوان بإلزامية رفع سقف كتاباتهم وبتقليد طرقه البلطجية إن أرادوا شراء عقارات فاخرة.

هذا الشخص الملقب بالعروبي لكون عائلته قادمة من مدينة بالجنوب معروفة بالشيخات والميخالة والذي لا يزيد مستواه الدراسي عن الثامنة إعدادي يتساءل الرأي العام التطواني عن الأساليب التي جعلته يملك منزلا فاخرا من ثلاثة طوابق بحي الثوتة وعلى مقربة من مقر جمعية الثقافة الإسلامية.

كما يتساءل شخص آخر منتم لفرع النقابة المحلية للصحافة عن امتلاك احمد معتكف لسيارة فارهة لا يملكها حتى خيرة الأطباء والجراحين وهو فقط مو.ظف شبح يتقاضى 1600 درهم شهريا.

في نفس الإطار يتساءل مناضل حقوقي آخر عن عدم تأهب الملتحي ايد عمار رئيس البلدية بتوقيف هذا الحيوان الصحفي المسيء لسمعة جريدة المساء كما فعل مع بعض المستخدمين الأشباح المحسوبين على رشيد الطالبي وبوشتى تباتو???


وفي النهاية نطلب من والي تطوان بضرورة فتح تحقيق في هاته النازلة والجريمة التي اقترفها الحيوان معتكف ضد سيادته. كما نطلب من وكيل الملك بتطوان أن يضع حدا للجرائم التي يقترفها إخوان معتكف الفتوات والقطيعوس بحي الباريو وفي واضحة النهار.

العلوي محسن

في 22 أبريل 2011 الساعة 57 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- سعيان من أرفع طراز

صديق مقرب من أحمد معتكف

أولا أهنئ المصور الشبه الأمي أحمد معتكف الذي استطاع أن يصور أموالا طائلة من وراء صحافته الإرتزاقية كما أشد على يديه بحرارة وأقول له أن تلك الأموال بعدما طرحناها على ميزان الشريعة وجدناها باطلة باطلة .
وأضيف إلى سعادة اللص المحترم أن الأموال الطائلة التي وفرها لك مدير الديوان السابق برفقة المندوب السامي لمديرية السجون جعلك تصاب باللهطة ، وتقوم بطبع ملصقات ولافتات تكيل شتائم لجهاتك المضادة حتى تسمن جوع بطنك المندلق وخصرك المكتنز.

في 22 أبريل 2011 الساعة 08 : 01

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- إشاذة

محمد ربيع البجاوي

من خلال هذا المنبر أشيد بالمجهودات الجبارة التي يقوم بها السيد الوالي المحترم بالمدينة والجهة ككل ، أعماله الملموسة علي أرض الواقع في كل من المضيق والفنيدق ومارتيل شاهذة علي جدية الرجل وكفائته،يكفيه فخرا الثقة المولوية التي حظي بها من الملك .وقل اعملو فسيري الله عملكم ورسوله والمومنون

في 22 أبريل 2011 الساعة 58 : 01

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- من يحمي الفساد ؟

متتبع

الموضوع لا يمث للمقالات الصحفية بصلة، فلا مقدمة ولا عرض ولا خاتمة، كما ان كاتب المقال أقحم أمور في بعضها فمن الوقفة إلى سميرة القادري وخاتما بالحديث عن الوالي ومدير ديوانه، فما علاقة كل هذا بتقرير المساء، أعتقد ان الحرب على صحافيا المساء هو في حد ذاته إعلان الحرب عن كل الشرفاء الذين يفضحون الفساد في مسيرات حركة 20 فبراير، كما أن كاتب المقال لم يعطي أي دليل على كون صحافيا المساء هم من يروجون صور القادري والوالي، والأكيد أن صوت المساء سيبقى عاليا في وجه كل الفاسدين ورموز الفساد، أما من يدافع عنهم لغرض في نفس يعقوب فسيظل صوته نشازا بين الأصوات الحرة

في 22 أبريل 2011 الساعة 59 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأساسيات في عصر المعلوميات

الحب في ميزان المراهقين

أداة استفهام ؟؟؟؟؟

كيف يفتعل صحافيا المساء الخبر من أجل الإرتزاق بتطوان؟؟

الحديث عن الحضارة

مخطط خطير كان يستهدف كلية أصول الدين بتطوان

محاربة الريع بالبرلمان؟…

مشاعر إلكترونية

حملة للتبرع بالدم بحي جامع مزواق بتطوان

إعذار حوالي 70 طفل بتطوان

كيف يفتعل صحافيا المساء الخبر من أجل الإرتزاق بتطوان؟؟





 
إعلان

مؤسسة هيا نبدأ للتعليم الاولي.. أول مركز بتطوان يعتمد التدريس بالذكاءات المتعددة

 
بانر إعلاني
 
مقالات وآراء

زمن العلاقة الرائعة

 
صفحتنا على الفايسبوك
 
البريد الإلكتروني [email protected]